Exclusiveأخبار الرياضة

محمد عادل فتحى يحذر من” ألاعيب” السماسرة

كمال سعد

طالب المهندس محمد عادل فتحى، عضو مجلس إدارة المقاولون العرب والمشرف على قطاع الكرة، اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة اتحاد الكرة برئاسة عمرو الجناينى، بضرورة وضع ضوابط واضحة بشكل عامل لتنظيم سوق الانتقالات بين اللاعبين والأندية، وقال عادل في تصريحات خاصة، “الأمر أصبح فوضاويا بدرجة كبيرة، اللاعب الواحد يتحدث باسمه 10 وكلاء ويتفاوضون مع 10 أندية، والأسعار أصبحت مرتفعة للغاية”.

 

وأضاف  محمد عادل فتحى : “اللاعب نفسه قد لا يعلم شيئاً عن المفاوضات التى يجريها وكلاؤه، ولابد للجنة الخماسية من التدخل لحماية اللاعبين والأندية من هذا التشتت، يجب أن تكون هناك قاعدة بيانات لوكلاء اللاعبين لمنع تلك الكوارث والخلافات التى يثيرونها على مدار مواسم الانتقالات بين الأندية”.

فى سياق آخر، اقترب عبد الله ياسين صانع الفريق الأول لكرة القدم بنادى المقاولون العرب من العودة إلى المشاركة مع الفريق خلال الفترة المقبلة، بعد التعافى من إصابة غضروف الركبة التى تعرض لها خلال مشاركته مع الفريق فى سبتمبر الماضى عقب مباراة وادى دجلة، ويخضع عبد الله ياسين للتدريبات التأهيلية الأخيرة فى الوقت الحالى تمهيداً للعودة.

المقاولون خسر فى مباراة الجولة 33 أمام نظيره إنبى بهدفين نظيفين، ليفرط فى فرصة حسم المربع الذهبى، حيث يحتاج ذئاب الجبل إلى نقطة واحدة فقط، لإنهاء الصراع مع سموحة صاحب المركز السادس برصيد 47 نقطة، وفى حال فوز الفريق السكندرى في آخر جولتين سيتساوى مع المقاولون فى الرصيد إلا أن المواجهات المباشرة ترجح كفة سموحة، حيث كان الفريقان قد تعادلا فى الجبل الأخضر بنتيجة 2/2، وفى الإسكندرية بنتيجة 1/1.

وطوى الجهاز الفنى للمقاولون صفحة الهزيمة من إنبى استعداداً لمباراة الجولة المقبلة أمام بيراميدز، والتي لم يتم تحديد موعدها حتى الآن، بسبب المواجهات الأفريقية المرتقبة للأهلى والزمالك وبيراميدز في دورى الأبطال والكونفدرالية.

ويحتل المقاولون المركز الرابع برصيد 53 نقطة حصدها ذئاب الجبل بعد 33 جولة، حقق المقاولون الفوز فى 15 لقاء وتعادلوا فى 8 مباريات وخسروا 10 أخرين، وسجل لاعبو ذئاب الجبل 43 هدفاً واستقبلت شباكهم 32 آخرين.

 

احصائيات كورونا في مصر اليوم
12

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

158

الحالات الجديدة

6142

اجمالي اعداد الوفيات

98413

عدد حالات الشفاء

105705

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى