Exclusiveمنوعات

فيديو ” القطة” الأكثر تداولا على مواقع السوشيال ميديا

تفاعل عدد كبير من رواد الفيس بوك و” تويتر” مع فيدوا تم تداوله على صفحات السوشيال ميديا لقيام فتاتين بتعذيب قطة.

أطهر الفيديو قيام الفتاتين : بربط القطة: وضربها بالأقدام والمرور فوقها أكثر من مرة ، الأمر الذي أدى إلى وفاة القطة ، ولم يكتفوا بذلك فقط بل قاموا بعد موتها الوقوف فوقها، بصورة بشعة ، أدت إلى حالة من الغضب الشديد بين رواد السوشيال ميدا ، حتى وصل إلى الدعاء على الفتاتين لبشاعة المنظر ، خاصة مع قطة لاحول ولاقوة لها، دون أن بعرفوا من أي مكان تتواجد هذه الجريمة .

فيديو " القطة"

أكد بعض المغردون أن فيديو القطة مكانه ماليزيا، وأن الشرطة الماليزية تلقت شكوى ضد الفتاتين وطالبوا بالقبض عليهم ومحاسبتهم ،

وأكد البعض أن الفيديو قديم، يعود لعام 2015 لحادثة وقعت في دولة هندوراس.

وبعد نشر الفيديو ، أصبح هو الأكثر انتشارا والأكثر استخداما على ” الفيس بوك” والتى تركت حزنا كبيرا فى نفوس من شاهدوا الفيديو.

وعلق عدد من المشاهير في مصر مع فيديو القطة، حيث علق الفنان محمد هنيدي، على الفيديو، عبر حسابه على تويتر، وقال: «اتربينا من وإحنا صغيرين على حديث وقصة دخول امرأة النار في قطة بسبب أنها حبستها …بس في ناس ولا اتربت ولا تعرف ربنا إنها تعمل في كائن بريء كده».

فيديو " القطة"

بينما علق اللاعب حسام غالي، على الفيديو وقال: «بسم الله الرحمن الرحيم “وَمَا مِن دَابَّةٍ فِي الأَرْضِ وَلاَ طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلاَّ أُمَمٌ أَمْثَالُكُم مَّا فَرَّطْنَا فِي الْكِتَابِ مِن شَيْءٍ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِمْ يُحْشَرُونَ صدق الله العظيم».

 

حدثت ضجة كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي في مصر، بعد انتشار فيديو، لحظة نشر الفنان المصري محمد هنيدي منشور بصورة القطة، وبدأ الناس يبحثون ويتساءلون ماذا حدث لهذه القطة الصغيرة.

 

وفي تغريدة أخرى قال هنيدي: “القبض على الفتاتين الماليزيتين أمس بعد انتشار الفيديو ليهم في المنطقة العربية أثناء تعذيبهم لقطة صغيرة، نتمنى يتم عقابهم بشكل يخليهم يخافوا من أي قطة ماشية في الشارع”.

فيديو " القطة"

كما قالت الفنانة الشابة ملك زاهر، تعليقا علي صورة القطة عبر حسابها بموقع “أنستجرام” :”الناس بقي ولا عندها قلب ولا رحمة بقيت بشوف ناس يتعذب أطفال و كلاب و أخيرا القطة المسكينة دي اللي اكييد معملتش اي حاجة و حتي لو عملت مفيش اي كائن حي خلقو ربنا يستاهل التعذيب ده في ايه ايه الكم الكبير من البشر الي بدون انسانية ولا مشاعر ولا رحمة . ناس ايه بقي دول اكيد مش بشر عشان معندهمش اهم حاجة عند البشر الي هي الانسانيه منكم لله. حسبنا الله ونعم الوكيل ! حسبنا الله ونعم.

وقالت إحدى  المتابعات :شفت فيديو منتشر جديد لبنتين عربيات بضربو وبدعسو على بسة لحد ما ماتت وحاس حالي كثير مغلول.

وقال أخر:شوفت فيديو لكام طفلة بيدوسوا علي قطة صغيرة لحد ما موتوها ومشغلين أغاني كمان مش هقولكوا اني مقدرتش اكمل الفيديو ولا صوت القطة عمال يرن في ودني لا هقول ان حسبي الله ونعم الوكيل في الأهالي اللي بتطلع عيال مش سوية زي كدا واللي مفترض هما اللي يتحاسبوا علي اللي اطفالهم بيعملوه ده.

وقال أخر:تم انتشار فيديو بث مباشر لفتاتين من ماليزيا وهن يعذبن قطة صغيرة حتى الموت. الفتاتين تم القبض عليهن وتبين ان لهن الكثير من فيديوهات تعذيب الحيوانات. اتمنى من كل قلبي انهم يتحاسبوا وبتعاقبوا. انصح كل حدا ما يشوف الفيديو لانه بقطع القلب.

قلبي تقطع لما شفته ك شخص يحب القطط كانت هدي من اسوا لحاجات لممكن نشوفها حسبي الله ونعم الوكيل فيهم مرضى نفسيين يارب يتعاقبو بحاجة تستاهل

الوسوم
احصائيات كورونا في مصر اليوم
67

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

1057

الحالات الجديدة

3489

اجمالي اعداد الوفيات

21718

عدد حالات الشفاء

77279

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق