مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون

صور.. بلاعات الموت بقرية جناج بالغربية مقبرة لحصد أرواح الأطفال والكبار

مصر البلد:

كارثة إنسانية تهدد حياة الآلاف من أهالي قرية جناج مركز بسيون بمحافظة الغربية بسبب بلاعات الموت  الخاصة بمشروع  الصرف الصحي والتي تم تركها  مفتوحة  بشوارع القرية  دون  وجود أي أمان  لأهالي القرية البسطاء الذين وقوعوا في فخ الإهمال ، ويرجع ذلك لعدم وجود أي رقابه من مجلس محلي صالحجر التابع له  قرية جناج  ولاتوجد رقابه من مجلس المدينة الذي نسي أن هناك قرية  تريد أن تعيش حياة أدمية.

بلاعات الموت بقرية جناج بالغربية


فقد تحولت هذه البلاعات إلي مصيدة للموت ، وكان  أحدث ضحايا هذه البلاعات سقوط أحد أطفال القرية منذ أسبوع واحد فقط ،عندما كان عائدا من الحضانة  ، وتم نقله لمستشفي بسيون لتلقي العلاج ومازال داخل العناية المركزة، ورغم أن المتسبب هو الإهمال الذي تركه الشركة المسئولة عن مشروع الصرف الصحى من الإطمئنان علي الطفل أو حل المشكلة حتي لاتتكرر الكارثة.

 

ومازالت البلاعات والإهمال عرض مستمر  داخل شوارع القرية المنكوبة بسبب مشروع الصرف الصحي  الذي يتم العمل به ببطء كبير  حتي  تحولت الشوارع لبرك من المياه الذي أدي إلي صعوبة السير بالشوارع ولايوجد بسببه طريق ممهد للمرور منه.

 

فقد شهدت القرية استمرار للأزمة وناقوس خطر يهدد حياة عشرات الآلاف من الأسر والعائلات بسبب كارثة إنسانية ترتب عليه وجود بلاعات الصرف الصحي المكشوفة بدون غطاءات فضلا عن تعطل مشروعات الصرف الصحي وسط تجاهل كافة الجهات التنفيذية  خاصة قطاع شركة مياه الشرب والصرف الصحى .

 

فقد سادت حالة من الغضب بين أهالي قرية جناج مركز بسيون بمحافظة الغربية وذلك بسبب البطء فى الإنتهاء من مشروع الصرف الصحي بالقرية، الأمرالذي حول شوارع القرية إلي بركة من المياه الراكدة ، وكثرة الحفر في كل مكان بالقرية والتى باتت تهدد بالخطر خاصة علي أطفال القرية ويضطرون من دفن موتاهم محمولة علي عربات لسوء حالة الطريق المؤدي للمقابر بسبب مياه الصرف الصحي .

 

وأشار الأهالي إلي أن المشروع تم البدء فيه في 1/ 3 / 2022 بتكلفة 68 مليون جنيه وحتى الأن لم يتم الإنتهاء منه مما حول القرية إلي بركة مياه.

 

قد يهمك ايضاً:

وكيل مديرية صحة كفرالشيخ يبحث سبل تطوير العمل بخطة تحسين…

وقف الملاحة في بحيرة ناصر وإغلاق طريق أسوان

اتهم أهالي قرية جناج الشركة المنفذة لمشروع الصرف الصحي بالإهمال والتقاعس عن العمل مما جعل القرية عائمة على مياه الصرف الصحي.

 

وأرسل الأهالي استغاثة عاجلة لمحافظ الغربية ورئيس مدينة بسيون وشركة مياه الشرب والصرف الصحي لإنقاذ أطفالهم من الموت بالسقوط داخل البلاعات .

 

وقد اعربوا عن حزنهم واستيائهم الشديد لإستمرار تجاهل المسؤلين لشكواهم المستمرة.

 

 

 

التعليقات مغلقة.