مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

الأهلي يفوز على الإسماعيلي بثنائية نظيفة ويصعد للمركز الثاني في جدول الدوري الممتاز

كتب – أحمد مصطفى:

استطاع فريق نادي الأهلي من الفوز على فريق الإسماعيلي بثنائية نظيفة خلال المباراة التى جمعتهما مساء اليوم ،الأربعاء، بإستاد برج العرب في الجولة الـ12 من بطولة الدوري المصري.

سجل الهدف لفريق الأهلي اللاعب بدر بانون من ضربة جزاء في الدقيقة 72، وأضاف صلاح محسن الهدف الثاني في الدقيقة 88.

وبذلك يرتفع رصيد الأهلي إلى 37 نقطة من 11 مباراة خاضها وله مباراتين مؤجلتين ويصعد المارد الأحمر للمركز الثاني  ، فيما تجمّد رصيد الإسماعيلي عند 10 نقاط ويبقي في المركز السادس عشر.

بدأت المباراة قوية وساخنة من الفريقين وسط محاولات هجومية من الأطراف والعمق، ولم ينتظر اللاعبون فترة جس النبض، بل دخل الجميع بقوة في أجواء اللقاء، وهي سمة مباريات الأهلي والإسماعيلي المعروفة بالندية ودوافع الفريقين في تحقيق الفوز، وكاد المارد الأحمر يعاقب الإسماعيلي في الدقيقة 9 بالهدف الأول، عندما ضغط محمد شريف لاستخلاص الكرة من الحارس محمد مجدي الذي أنقذ نفسه وأمسك الكرة وبعدها رد الإسماعيلي برأسية في الدقيقة11 حملت توقيع شكري نجيب من ركلة ركنية لكنها مرت بجوار القائم. 

 استمرت محاولات الأهلي على وتيرتها، وفي الدقيقة 14راوغ أجايي أكثر من لاعب، ووصل إلى خط المرمى، وأرسل الكرة عرضية مرت أمام المرمى دون أن تجد المتابع لتضيع الفرصة.

 ورد الإسماعيلي بأكثر من تسديدة وسط توغلات حسين السيد مدافع الدراويش من الناحية اليمنى، لكنها لم تشكل الخطورة الحقيقية على مرمى محمد الشناوي.

في الدقيقة 30 أوقف حكم اللقاء إبراهيم نور الدين المباراة  للجوء لتقنية «الفار» ومتابعة إحدى التدخلات في كرة مشتركة داخل منطقة جزاء الأهلي بين حسين السيد ومحمد هاني، والتأكد من عدم مخالفة هاني، وبالفعل أشار باستمرار اللعب.
 وعاد الحكم بعدها في الدقيقة 32 للظهور وأشهر الكارت الأصفر في وجه حسين الشحات بعد تدخله مع حسن السيد  ثم توجه بغرابة إلى دكة بدلاء الأهلي بإشارة من الحكم الرابع وقام بإنذار سيد عبد الحفيظ مدير الكرة.

 سعى الأهلي للسيطرة على وسط الملعب والضغط على دفاعات الدراويش، وفي الدقيقة 40 تدخل مروان صحراوي مدافع الإسماعيلي بقوة مع محمد شريف وحصل على البطاقة الصفراء، وضغط بعدها الأهلي بقوة حتى أطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

الشوط الثانى

أجري موسيماني المدير الفني للأهلي  مع بداية الشوط الثاني، تغييرا بنزول مروان محسن بدلا من حسين الشحات لتنشيط الشق الهجومي، والضغط بقوة على دفاعات الإسماعيلي باللعب برأسي حربة داخل منطقة الجزاء محولا طريقة اللعب من 4ـ2ـ3ـ1 الى 4ـ4ـ2 ، على أن يميل مروان للناحية اليمنى لمساعدة محمد هاني.

 واصل الأهلي مناوشاته، وقاد محمد شريف هجمة في الدقيقة 55 وراوغ محمد هاشم مدافع الإسماعيلي الذي اضطر لإعاقته لينال البطاقة الصفراء ويحتسب الحكم ضربة حرة مباشرة على حدود منطقة الجزاء سددها أفشة بقوة لكن الحارس تدخل وأبعد الكرة، وعاد بعدها وتصدى أيضا لتسديدة أليو ديانج .

مع الضغط المستمر للأهلي أسفر عن ركلة جزاء في الدقيقة 69 ، عندما مرر أجايي الكرة في العمق لمحمد شريف الذي تقدم بقوة استخلص الكرة، لكن الحارس محمد مجدي تدخل وأعاقه ليحتسبها الحكم ضربة جزاء يسددها بدر بانون في الزاوية اليمنى، ويضع الأهلي في المقدمة بالهدف الأول في الدقيقة72، وهو أول أهدافه مع الفريق أيضا في بطولة الدوري.

الهدف الأول فتح شهية الأهلي الهجومية واستمر على ضغطه لينال أحمد رمضان بيكهام في الدقيقة 76  الكارت الأصفر للخشونة ويجري الإسماعيلي أربعة تغيرات دفعة واحدة، ويرد موسيماني بالتغيير الثاني للأهلي بخروج أفشة ومشاركة رامي ربيعه، ويدخل صلاح محسن المباراة في الدقيقة 84 بدلا محمد شريف.

أضاف الأهلي الهدف الثاني في الدقيقة 88 والذي حمل توقيع صلاح محسن بعدما تسلم الكرة من رأسية مروان محسن بالقرب من وسط الملعب لينطلق صلاح بسرعته، وينفرد بالمرمى ويسدد على يمين الحارس مسجلا واحدا من الأهداف الجميلة ومن أول لمسة.

ويجري الأهلي تغييرا جديدا بنزول أكرم توفيق بدلا من جونيور أجايي ليستمر تفوق المارد الأحمر حتى أطلق الحكم صافرة النهاية بفوز الأهلي على الإسماعيلي بهدفين نظيفين.