Exclusiveأخبار مصر

أنور الرفاعي: طلب أعضاء من مجلس العموم البريطاني زيارة محمد مرسي تدخل سافر في شئون مصر ويدعم الإرهاب

كتب – محمد عيد :

إستنكر المركز الوطني للدفاع عن حرية الصحافة والاعلام برئاسة المستشار الدكتور أنور الرفاعي المحامي بالنقض ما إدعته صحيفة “الجارديان” البريطانية عن تدهور صحة الرئيس المعزول محمد مرسي ،وما تبعه من طلب وفد برلماني يضم عددا من أعضاء مجلس العموم البريطاني زيارة المعزول في محبسه تحت دعوي الاطمئنان علي صحته..

وقال المستشار أنور الرفاعي في بيان اليوم: صحيفة “الجارديان” لا تختلف كثيرا عن قناة BBC في تناول الشئون المصرية بغير مهنية أومصداقية ،إضافة إلي أن طلب بعض أعضاء مجلس العموم زيارت الرئيس المعزول محمد مرسي يمثل تدخلا سافرا في الشئون الداخلية المصرية ،لأن المعزول مودع تنفيذا لأحكام قضائية خضع فيها المعزول للمحاكمة العادلة أما قضاء مصري عادل علي جرائم إرتكبها في حق الوطن..

وأبدي الرفاعي إندهاشه من طلب الوفد البريطاني زيارة المحبوس محمد مرسي في محبسه في هذا الوقت بالذات حيث تخوض مصر حربا شرسة ضد الارهاب بالوكالة عن العالم ،وأنه لم يصدر عن أي جهة ما يفيد أن صحة المعزول قد تدهورت ،بالاضافة إلي أن مصر بها برلمان ومجلس قومي لحقوق الانسان ،لهما الحرية المطلقة في زيارة من يشاءون في أي وقت ،ولم تصل البرلمان أو المجلس القومي لحقوق الانسان أي شكوي من المعزول أو أسرته في هذا الصدد..

وأضاف الرفاعي:بريطانيا تفتح أراضيها للهاربين والفارين من قبضة العدالة ومنهم ما هو مدرج علي قائمة الارهاب تحت دعوي حقوق الانسان ،علي الرغم من أنها تخرق أي حقوق فيما يتعلق بأمنها،وأن طلب وفد من مجلس العموم البريطاني زيارة المعزول لا يمثل إلا دعما للأرهاب في هذا التوقيت الذي تخوض فيه مصر حربا شرسة لاقتلاع الارهاب من فوق أرض سيناء..

احصائيات كورونا في مصر اليوم
13

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

124

الحالات الجديدة

5914

اجمالي اعداد الوفيات

96094

عدد حالات الشفاء

103079

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى