مقالات

أحمد سلام يكتب ذكري إعادة افتتاح قناة السويس

بقلم أحمد سلام 

استتبع احتلال سيناء في 5 يونيو 1967 اغلاق قناة السويس بحكم أن إسرائيل تربض بالقوة علي الضفة الشرقية للقناة والمشهد من اسوأ ماعايشت مصر طوال سنوات الانكسار التي توالت بعد الهزيمة وحتي العبور العظيم الذي كسر شوكة إسرائيل من خلال ملحمة رائعة للجيش المصري الذي عبر الهزيمة بعد عبور قناة السويس يوم السادس من أكتوبر عام 1973.
فعلها الرئيس أنور السادات يوم5يونيو 1975في احتفالية مهيبة والتوقيت وليد عبقرية رجل استطاع أن يداوي الجرح الغائر يوم أن جعل من يوم ذكري الهزيمة مناسبة لإعادة افتتاح قناة السويس من جديد بعد تطهيرها من آثار الحرب لتعاود العمل موردا من موارد مصر الاقتصادية قرين رسالة أن مصر قد عادت فيها الحياة بفضل الله وسواعد اغلي الرجال .
ذكري إعادة افتتاح قناة السويس مناسبة رائعة للحديث عن شجاعة رئيس مصري وحسن إدارته في توقيت استلزم الصبر إلي أن يتحقق المراد وكانت مصر علي موعد مع عبور جديد نحو إستمرار الحياة بمثل ماكانت قبل هزيمة 5يونيو .
ثمانية أعوام والقناة متوقفة في ظل استحالة سير السفن بها وقد كانت مسرحا للعمليات العسكرية طوال سنوات حرب الاستنزاف ويستحيل أن تعاود وسيناء محتلة ومصر دون سيادة علي ضفتها الشرقية .
قرار إعادة فتح قناة السويس ذكاء ساداتي أضاف كثيرا لتاريخ هذا الرجل الذي أسيء اليه كثيرا والانصاف يستلزم الاحتفاء بذكرى القرار قرين الإشادة بتوقيت القرار والترحم علي من أصدر القرار .
في الذكري الخامسة والأربعون لإعادة افتتاح قناة السويس شريانا للحياة بحسب تعبير الرئيس السادات وقتها . الحدث رد إعتبار لمصر ورسالة وقتها مفادها أن مصر قد عبرت الهزيمة وتوابعها .
التذكير بما جري واجب حتي لاتنسي من ناحية ولتوجبه الشكر والتقدير للرئيس الراحل أنور السادات صاحب قرار الحرب التي لولاها ماكان قرار عودة الملاحة مجدداً في قناة السويس في 5يونبو1975. إنه قرار مابعد الإنتصار ورد الإعتبار .
#احمد_محمود_سلام

الوسوم
احصائيات كورونا في مصر اليوم
23

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

157

الحالات الجديدة

4888

اجمالي اعداد الوفيات

44066

عدد حالات الشفاء

94640

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق