دنيا ودين

مفتي الجمهورية يدين اقتحام مئات المستوطنين للمسجد الأقصى وأداء صلوات “تلمودية” بداخله.. ويدعو لوقف عمليات “تهويد القدس”

كتب : محمد عبد الوهاب

أدان فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام ،مفتي الجمهورية،  بشدة اقتحام مئات المستوطنين الإسرائيليين  للمسجد الأقصى المبارك، من جهة “باب المغاربة” تحت حماية شرطة الاحتلال ، اليوم الأحد ، وأداء طقوسهم وصلواتهم التلمودية بداخله حيث دعت “جماعات الهيكل المزعوم” لتنفيذ اقتحامات جماعية للأقصى على مدار اليوم وغدًا.

وحذر مفتي الجمهورية فى بيانه الذى أصدره اليوم الأحد ، من استمرار مخططات الاحتلال الإسرائيلي لتهويد مدينة القدس المحتلة، وتغيير معالمها، وطمس هويتها الحقيقية.

ودعا فضيلة المفتى إلى ضرورة تحرك المجتمع الدولي والمنظمات الإقليمية والدولية والتدخل الفوري لوقف الاعتداءات الإسرائيلية بحق القدس ومقدساتها ، كما دعا العالم الإسلامي والعربي بكافة منظماته وهيئاته والتحرك الدولي وكافة منظمات الأمم المتحدة المختصة وفى مقدمتها (اليونسكو)  لوقف تنفيذ المخططات الإسرائيلية التى تمثل تهديدًا خطيرًا على المسجد الأقصى ومدينة القدس المحتلة.

وأكد مفتي الجمهورية أن أعمال الحفريات أسفل المسجد الأقصى المبارك وفى محيطه وفى البلدة القديمة بالقدس المحتلة، التي تنفذها سلطات الاحتلال الإسرائيلى، خاصة ما تسمى بسلطة الآثار الإسرائيلية، تمثل تهديدًا خطيرًا للمسجد الأقصى فى ظل محاولات الاحتلال الإسرائيلي المستمرة لتهويد القدس .

يذكر أن مئات المستوطنين قد اقتحموا المسجد الأقصى المبارك، من جهة “باب المغاربة” صباح اليوم الأحد ، بمناسبة ما يسمى “عيد نزول التوراة (شفوعوت)” حيث اقتحمت مجموعات متتالية من المستوطنين المسجد وأدوا الصلوات التلمودية بداخله .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق