Exclusiveدنيا ودين

مفتي الجمهورية يستنكر اقتحام عشرات المستوطنين للمسجد الأقصى

كتب – محمد عبد الوهاب:

استنكر فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، بشدة اقتحام عشرات المستوطنين الإسرائيليين للمسجد الأقصى المبارك، اليوم الاثنين، وأداء صلوات تلمودية جهة باب “الرحمة” تحت حراسة أمنية مشددة من قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وحذر مفتي الجمهورية في بيانه الذي أصدره اليوم الاثنين من استمرار مخططات الاحتلال الصهيوني لتهويد مدينة القدس العربية المحتلة، وتغيير معالمها، وطمس هويتها الحقيقية.

وأوضح فضيلة المفتي أن أعمال الحفريات أسفل المسجد الأقصى المبارك وفى محيطه وفى البلدة القديمة بالقدس المحتلة، التي تنفذها سلطات الاحتلال الإسرائيلي، خاصة ما تسمى بسلطة الآثار الإسرائيلية، تمثل تهديدا خطيرا للمسجد في ظل محاولات الاحتلال الإسرائيلي المستمرة لتهويد القدس.

وأشار إلى أن قوات الاحتلال الإسرائيلي تسرع في استغلال قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل لإتمام عمليات تهويد المدينة المقدسة وتغيير هويتها الإسلامية والعربية.

وطالب مفتي الجمهورية بضرورة تحرك المجتمع الدولي والمنظمات الإقليمية والدولية والتدخل الفوري لوقف الاعتداءات الصهيونية بحق القدس ومقدساتها، كما دعا العالم الإسلامي والعربي بكافة منظماته وهيئاته والتحرك الدولي وكافة منظمات الأمم المتحدة المختصة وفى مقدمتها (اليونسكو) لوقف تنفيذ المخططات الإسرائيلية التي تمثل تهديدا خطيرا على المسجد الأقصى ومدينة القدس.

يذكر أنه اقتحم أكثر من 90 مستوطنا، اليوم الاثنين، المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة، بحراسة مشددة من قوات الاحتلال الإسرائيلي الخاصة، ونفذ المستوطنون جولات استكشافية مشبوهة، وصلوات تلمودية، خاصة في منطقة باب الرحمة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق