Exclusiveشباب

” جمال عبد الناصر وافريقيا ” علي مائدة فعاليات اليوم الأول من منحة ناصر للقيادة الافريقية

كتبت : ابتهال ادم 

اكد الدكتور السيد فليفل رئيس لجنة الشئون الإفريقية بمجلس النواب والعميد الأسبق لكلية الدراسات الإفريقية العليا ، الحضارة المصرية القديمة كانت متاحة لكل شعوب الدول الافريقية مما يعكس أصول الحضارة الافريقية ، مشيراً الي ان مصر عاصمة الثقافة الافريقية ويربطها بافريقيا مصير مشترك وعلاقات وتاريخ مديد ،مضيفاً ان مدينة اسوان تضم نصف اثار العالم

جاء ذلك خلال جلسة حول جمال عبد الناصر وافريقيا ضمن فعاليات اليوم الاول من المنحة التي اطلقتها الوزارة (مكتب الشباب الإفريقي والإدارة المركزية للبرلمان والتعليم المدني) تحت رعاية الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء وبالتعاون مع اتحاد الشباب الإفريقي ، خلال الفترة من 8 إلى 22 يونيو ٢٠١٩م بمركز التعليم المدني بالجزيرة  .

وسرد فليفل إحدى قصص دهاء الرئيس جمال عبدالناصر ومساندته للدول الإفريقية الشقيقة وقت أزماتهم، مشيرًا إلى لجوء عبدالناصر إلى تلك الحيل لمنع تدخل الغرب وتحكمهم بالشعوب الإفريقية  ، مطالبا بضرورة قراءة التاريخ حول ما صنعته افريقيا ضد الاحتلال علي مر العصور للتعرف علي افريقيا .

وأشاد فليفل بالبرلمان الافريقي الذي يعد قمة افريقية حقيقية لما اتخذه من قرار يمنع تصدير المواد المعدنية مما يجعل افريقيا قارة صناعية وزراعية تحقق التنمية والنهضة ، مؤكداً علي ضرورة الاهتمام بالبحوث الافريقية المتعمقة  بجانب الصناعة والتجارة والزراعة لبناء القارة الافريقية وتنميتها علي مستوي كافة المجالات .

فيما أوضح فليفل ان الزعيم الراحل جمال عبد الناصر يعكس صورة الرابطة الافريقية وان إفريقيا التزمت أمام الرئيس الراحل جمال عبدالناصر بتأييد حقوق الشعب الفلسطيني ، مشيراً الي دوره الرائد في حركات التحرير والنهضة الافريقية ، مبيناً دور سياسته في الوصول لقلب افريقيا .

كما طالب الشباب الافريقي بضرورة تكثيف جهودهم في بناء القارة الافريقية باعتبارهم صناع القرار وقادة المستقبل .

ومن جانبها أوضحت دينا فؤاد رئيس الإدارة المركزية للبرلمان والتعليم المدني  ان منحة “ناصر للقيادة الإفريقية”  تهدف إلى نقل التجربة المصرية العريقة في بناء المؤسسات الوطنية، وخلق جيل جديد من القيادات التحويلية الإفريقية الشابة ذات الرؤية المتماشية مع توجهات رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي، المؤمنة بخدمة أهداف الوحدة الإفريقية عن طريق التكامل؛ بالإضافة إلى إنشاء تجمع للقيادات الإفريقية الشابة الأكثر تأثيرًا على مستوى القارة بالتدريب والمهارات اللازمة والرؤى الاستراتيجية مؤكدة علي اهتمام وحرص وزارة الشباب والرياضة برئاسة الدكتور اشرف صبحي علي تعزيز دور الشباب الإفريقي من خلال تقديم كافة أشكال الدعم والتأهيل والتدريب بالإضافة إلي تمكينهم في المناصب القيادية والاستفادة من قدراتهم وأفكارهم .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق