Exclusiveصحة

جامعة عين شمس تحتفي بمرور ٢٠ سنة على تأسيس جمعية “مصر شريان العطاء” بحضور الكابتن أحمد حسن

فكرة الجمعية نبعت من طلاب بالفرقة الخامسة طب عين شمس أواخر عام 1999

كتب – بهاء المهندس

احتفت كلية الطب جامعة عين شمس اليوم برعاية و حضور الأستاذ الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس بمرور عشرون عام على تأسيس جمعية مصر شريان العطاء .
حضر الاحتفالية الأستاذ الدكتور أشرف عمر عميد كلية الطب و رئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية و السادة وكلاء الكلية و مؤسسي و ممثلي جمعية شريان العطاء و الكابتن أحمد حسن و لفيف من الأطباء و الطلاب و أعضاء المجتمع المدني.

أقيمت الاحتفالية بالتزامن مع المبادرة الرئاسية ” ١٠٠ مليون صحة ” و بالتعاون و التنسيق مع منظمة الصحة العالمية والمجلس الأعلى للمستشفيات الجامعية.
كما أن الجمعية بدأت كفكرة نبعت من طلاب بالفرقة الخامسة بكلية طب عين شمس أواخر عام1999 انطلاقا من الشعور بالمسئولية تجاه سد عجز التبرع المنتظم بالدم وكذلك دعوة للزملاء وتشجيعهم على التبرع ومداومة تذكيرهم بموعد تبرعهم كل سته أشهر.
وفى فبراير من عام 2000 كانت البداية ل”مشروع التبرع المنتظم بالدم” الذى عرف باسم ” شريان العطاء” وكذلك تأسيس أول قاعدة بيانات للمتبرعين النتظمين بالدم فى مصر ضمت حينها 300 متبرع منتظم .
كما اهتمت الجمعية أيضا بزيادة و نشر الوعى العام بمشكلة نقص توافر الدم والعمل على استعادة الشعور الجمعي بالثقة فى كفاءة وأمانة الجهات المنوطة بجمع الدم وتوزيعه و العمل على تغيير ثقافة المجتمع حول التبرع بالدم وتعديل الممارسات الخاطئة التى تمارسها بعض بنوك الدم تحت ضغط النقص الحاد فى الدم من أجل جمع أكبر عدد من وحدات الدم على حساب أمان وسلامة المتبرع وكذلك أمان وحدة الدم.
وخلال الاحتفالية تم إطلاق حملة ” صحتك نعمة احفظها و ساعد غيرك ” للتوعية بمبادئ الحياة الصحية و تشجيع التبرع التطوعي بالدم .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق