متابعات وتقارير

مراكز شباب شبرابيل وميت غزال بالسنطه تشكوا حالها لوزير الشباب

كتب – محمد الجندي :

طالب مجالس إدارة مركز شباب شبرابيل التابعة لمركز السنطه ومركز شباب ميت غزال الدكتور وزير الشباب والرياضة بالتدخل وتوفير الاعتمادات المالية الخاصة بمراكز الشباب .

حيث أكد حمادة رمضان الشرقاوي رئيس مجلس إدارة مركز شباب شبرابيل أن المبني الإداري للمركز تم إزالته منذ 7 سنوات وان مديرية الشباب قامت بتصميم الرسم الكروكي للمبني وتم رفعه من قبل المديرية ولم يتم توفير الاعتماد المالي المخصص لبناء المبني الإداري وان ملعب مركز الشباب لايوجد بجواره غرف لخلع الملابس ولا يوجد حمامات وان إدارة الشباب بالسنطه قامت بتوفير مقر للموظفين مؤجر بمنزل يبعد عن الملعب بأكثر من كيلو متر وان الشباب بالقرية لم يمارس الألعاب الفردية ولا الأنشطة الثقافية وألعاب القوي والمبني الإداري أصبح مطلوب فورا .

وفي ميت غزال أكد  سيد احمد حسن تركي المحامي ورئيس مجلس إدارة مركز شباب ميت غزال أن ملعب مركز الشباب بالقرية تم ردمه بمخلفات القمامة وان المبني الإداري بالمركز أصبح اقل من منسوب سطح الأرض بمترين والمياه الجوفية ومياه الصرف الصحي حولت المنطقة حول مركز الشباب إلي منطقة إنتشار للأمراض .

وأضاف سيد احمد تركي أن النيابة الإدارية والرقابة الإدارية قاموا بمعاينة مركز الشباب وتم التحقيق في موضوع مركز الشباب وان ميت غزال بها أكثر من 12 ألف شاب بالقرية لم يمارسوا النشاط الرياضي منذ أكثر من 10 سنوات نهائي ولا يوجد ملاعب نهائي بالقرية وان مركز الشباب يحتاج دعم الوزير شخصيا فهل يقف وزير الشباب مع مراكز الشباب

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق