مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون

برلماني يطالب بمواجهة مهازل الاسعار الجنونية داخل مراكز التحاليل والاشعة الخاصة

2
كتب – أحمد مصطفى:
اتهم النائب محمد عبد الله زين الدين عضو مجلس النواب الحكومة بترك المواطنين ضحايا تحت رحمة مراكز الاشعة والتحاليل الخاصة مؤكداً أن هناك تفاوتاً كبيراً فى اسعار اجراء التحاليل والاشعة بالمراكز الخاصة
وطالب ” زين الدين ” فى طلب احاطة قدمه للمستشار الدكتور حنفى جبالى لتوجيهه الى الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى والقائم بأعمال وزير الصحة والسكان أن يحصل منه على ثلاثة تليفونات لثلاث مراكز شهيرة متخصصة فى التحاليل الطبية ليجرى اتصالات بهم على اساس أنه مريض ويريد عمل اشعة على الشرايين التاجية بالصبغة لتكون المفاجأة أن احدهم سيرد وسيقول التكلفة 3900 جنيه والثانى سيقول 3100 جنيه والثالث سيقول 1950 جنيه
وتساءل النائب محمد عبد الله زين الدين قائلاً : من الذى يترك هذه المافيا التى تتاجر بالام المرضى تحدد الاسعار كما تريد دون أى ضوابط متهماً الحكومة بأنها السبب الرئيسى وراء متاجرة هذه المراكز بالمرضى لانها لم توفر هذه التحاليل والاشاعات داخل مستشفياتها باسعار مناسبة
وطالب النائب محمد عبد الله زين الدين من الدكتور خالد عبد الغفار سرعة التحرك لوقف هذه المهازل خاصة أن غالبية هذه المراكز لاتكتفي بهذه الاسعار الجنونية ولكن تعذب المرضى واذلهم لاجرائها بسبب تكدسهم وقلة امكانيات هذه المراكز مؤكداً ان الحكومة ايضاً وراء اثراء هذه المراكز لأن الغالبية من المرضى المترددين على هذه المراكز من الموظفين بمختلف مؤسسات الدولة
وطالب النائب محمد عبد الله زين الدين من المستشار الدكتور حنفى جبالى استدعاء الدكتور خالد عبد الغفار الى البرلمان للرد على تساؤلاته.

التعليقات مغلقة.