مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الادارة: السيد حمدي رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

لوحات فنية من الواقعية في معرض لمسات بمشاركة رسامي مصر والوطن العربي 

كتب- المنشاوي الورداني:

في أمسية فنية متميزة تم افتتاح ملتقي الواقعية والمعرض الجماعي لمجموعة رائعة من الفنانين التشكيلين و التطبيقين من مصر ، و الوطن العربي والذين شاركوا بعرض اللوحات الفنيه و الفنون اليدوية .

يناقش الملتقي الفني التشكيلي الذي يعقد على مدى خمسة أيام ملامح المدرسة الواقعية حيث جاءت المدرسة الواقعية ردا على المدرسة الرومانسية، فقد اعتقد أصحاب هذه المدرسة بضرورة معالجة الواقع برسم أشكال الواقع كما هي، وتسليط الأضواء على جوانب هامة يريد الفنان إيصالها للجمهور بأسلوب يسجل الواقع بدقائقه دون غرابة أو نفور. فالمدرسة الواقعية ركزت على الاتجاه الموضوعي، وجعلت المنطق الموضوعي أكثر أهمية من الذات فصور الرسام الحياة اليومية بصدق وأمانة، دون أن يدخل ذاته في الموضوع، بل يتجرد الرسام عن الموضوع في نقلة كما ينبغي أن يكون،

هذا كما يعالج الرسام مشاكل المجتمع من خلال حياته اليومية حيث يبشر بالحلول. لقد اختلفت الواقعية عن الرومانسية من حيث ذاتية الرسام، إذ ترى الواقعية أن ذاتية الفنان يجب أن لا تطغى على الموضوع، ولكن الرومانسية ترى خلاف ذلك، إذ تعد العمل الفني إحساس الفنان الذاتي وطريقته الخاصة في نقل مشاعره للآخرين. إن المدرسة الواقعية هي مدرسة الشعب، أي عامة الناس بمستوياتهم جميعا، ويصفها عز الدين إسماعيل عندما يتحدث مقارنا فنانا رومانسيا بفنان واقعي قائلا : كان (ديلاكروا) وهو فنان رومانسي يرى أن على الفنان أن يصور الواقع نفسه من خلال رؤيته الذاتية في حين ذهب كوربيه وهو فنان واقعي إلى ضرورة تصوير الأشياء الواقعية القائمة في الوجود خارج الإنسان، وأن يلتزم في هذا التصوير الموضوعية التي تنكمش أمامها الصفة الذاتية، وان يستخدم في هذا التصوير أسلوباً واضحا دقيق الصياغة وأن يختار موضوعة من واقع الحياة اليومية، فينفذ بذلك إلى حياة الجماهير، يعالج مشكلاتهم ويبصرهم بالحلول، ويجعل من عمله الفني على الإجمال وسيلة اتصال بالجماهير. ويعتبر الفنان كوربيه من أهم أعلام المدرسة الواقعية فقد صور العديد من اللوحات التي تعكس الواقع الاجتماعي في عصره، حيث أنه أعتقد أن الواقعية هي الطريق الوحيد لخلاص أمته والجدير بالذكر أن الفنان كوربيه فنان فرنسي ريفي بدأ حياته بتصوير حياة الطبقات الغنية ثم سار على النهج الباروكي في الفن، وهو فن اهتم بتصوير حياة الطبقات الغنية، ثم سار على نهج الروامنسيين، وفي عام 1848 م بدأ يفكر في ترك الحركة الرومانسية، بعد أن اقتنع أنها هروب من الواقع ولجوء إلى الخيال والذاتية، إذ يقول إنني لا أستطيع أن ارسم ملاكا ؛ لأنه لم يسبق لي أن شاهدته. وعلى أية حال فقد صور الفنان كوربيه العديد من الأعمال الفنية ومن أشهرها لوحة (المرسم) ولوحة (الجنازة ) وهي من أشهر أعماله إذ صور فيها جنازة لشخص وفي الجنازة صورة لكلب المتوفي، وكأنه يحس بالحزن، وقد وقف مع المشيعين وكأنه يشيع صاحبه، فالصورة تعكس واقعية صادقة لذلك المشهد. وكذلك يعد الفنان (كارفاجيو) فنانا واقعيا، والجدير بالذكر أن الفنان (كارفاجيو) إيطالي الجنسية، ظهر في القرن السادس عشر، في فترة سابقة لعصر كوربيه، وأشهر لوحاته (العشاء) .

 

شارك في افتتاح ملتقى الواقعية الفنان القدير محمد ابو داوود

مع ضيوف الشرف المهندسة هالة احمد بهنسي

د/ نجلاء السنارى

رشيدة زكري

د/ منى السرس

رضوى قادر

د/محمد محي الدين محمود

نانسي نعيم

حنان محمد الذوادي

قد يهمك ايضاً:

” أنا مجنونة ” أغنية جديدة ل ” حلا الترك…

بين الاقسام 1

سيد قاسم

فاطمة الزهراء فؤاد سراج الدين

د/ أسعد انيس غطاس

نيفين محسن

حازم سالم

أ د/ يحيي السيد

نيفين العوضي

المهندس / عادل صلاح

نادية خيرى

ايمان الجمال

و غيرهم من ألمع الفنانين التشكيلين و التطبيقين المشاركين من مصر و الوطن العربي.

وقام بتقيم اللوحات خبير اللوحات العالمية عادل فريد.

ويستمر جاليري لمسات بتقديم الأعمال الفنية المختلفة لإثراء الحركة التشكيلية و التطبيقية والقاء الضوء علي العناصر المؤثرة .

عن

بين الاقسام 2