مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة:
السيد حمدي
المشرف العام:
مصطفى عيد
رئيس التحرير:
كمال سعد

بالصور نشر التجربة المصرية في التحول من تطوير المناطق العشوائية الى التنمية الحضرية المتكاملة بحضور وزير الاسكان الاردنى

كتب مصطفي عامر

قد يهمك ايضاً:

وزير الإسكان يعلن طرح 19866 قطعة أرض بالإسكان المتوسط…

بين الاقسام 1

عقدت اليوم جلسة خاصة حول التنمية الحضرية المستدامة والشاملة في العالم العربي فيما بعد الكوفيد، وذلك بتنظيم مشترك من برنامج الامم المتحدة للمستوطنات البشرية والبنك الاسلامي للتنمية.
بدات الجلسة الاولى بكلمة البنك الاسلامي للتنمية حول عمليات النمو السكاني والتحضر المستمر وما يترتب عليه من ضرورة التحرك بشكل متكامل ومشترك للتعامل والربط بين الصحة والعمران وكيفية التعافي مما تعرض له العالم خلال الفترة الماضية من تداعيات الكوفيد ١٩ على العالم ككل، واهمية التعاون  سويا لنشر التجارب الناجحة والمميزة للاستفادة منها على مستوى العالم العربي، لخلق المرونة والاستدامة والشمول.
اعقب ذلك كلمات مسجلة من السيدة ميمونة شريف المدير التنفيذي لبرنامج الامم المتحدة للمستوطنات البشرية حول ما يتعرض له العالم واهمية الاستدامة والشمول والدعم للجميع لتحسين الاسكان والخدمات وقد اعربت عن سعادتها لهذا الحدث الذي يجمع العالم العربي للشراكة في عمليات التنمية وقيادة التغيير في اطار التغير العالمي لتحقيق اهداف التنمية المستدامة.
ثم تحدث السيد وزير الاسكان الاردني الذي تحدث عن التغير المناخي من امطار وفياضانات وما نتج عنه من تاثير على العمران والمدن وتعمل المملكة الاردنية الهاشمية على تحقيق التكيف مع التغير المناخي وتحقيق اهداف الاستدامة في التنقل والتحضر واشرالك الجميع والعمل عن قرب مع شركاء التنمية المحليين والمختصين لتطوير اكواد البناء الاخضر والطاقة المتجددة والتحول الكامل للاستدامة والمرونة.
بدات الجلسة الثانية بعرض من المهندس خالد صديق رئيس مجلس ادارة الصندوق لرحلة عمل الصندوق منذ نشأته لتطوير المناطق العشوائية وماتم من انجازات خلال السنوات الماضية من مشروعات كبرى على مستوى الجمهورية للتعامل مع المناطق غير الامنة خاصة وكيفية التحول الى صندوق التنمية الحضرية من خلال اتباع نهج جديد لتصنيف مناطق التطوير العمراني والعمل على مستوى المدينة في صورة شاملة ومواجهة التحديات وايجاد الفرص الكامنة داخل تلك المناطق ..
تلا ذلك كلمة رئيس مدينة الطائف من الممكلة العربية السعودية والذي اعرب عن سعادته بمشاركة مدينة الطائف واهمية هذا الحدث الذي يدعم العالم العربي في الشراكة وتبادل الخبرات ويعطي الاولوية لتنمية المناطق غير الرسمية فعلى العالم ان يتحد لتوفير جودة حياة للجميع للتعافي ثم الازدهار بعد تداعيات كوفيد ١٩ فالتحديات التي تواجه المدن عمرانية واقتصادية واجتماعية تحتاج لفكر مختلف ومتنوع لللتعامل مع مراعاة الاختلاف بين المدن ..
جاءت كلمة الدكتور عرفان علي رئيس برنامج الامم المتحدة للمستوطنات البشرية ابمكتب الاقليمي العربي للتاكيد على اهمية تبادل الخبرات من خلال برنامج مدن عربية بلا مناطق غير رسمية والذي يتم على مستوى العالم العربي وتشارك في المرحلة الاولى ١٢ مدينة من مصر والسعودية والعراق واليمن ولبنان، ويهدف البرنامج لتحقيق العديد من الاهداف والتي تقوم على منهج المدينة المتكاملة لتحويل الفرص لمصادر تمويل تسهم في التخفيف عن موازنات الدول وتحقيق التوازن الاقتصادي والاجتماعي وهوا المنهج الذي كان لصندوق التنمية الحضرية السبق من خلال التعاون مع هابيتات مصر ويتم حاليا تعميمه في العالم العربي لدعم تنفيذ اهداف التنمية المستدامة، والمجال مفتوح للجميع لدعم المدن العربية بالافكار والتمويل من كافة الجهات.
كما شاركت محافظة جنوب سيناء لعرض كيفية التعامل مع تداعيات التغير المناخي وما اعقبه من ازمة كوفيد ١٩ كمحافظة سياحية حيث كان للازمة تاثير كبير على عائد السياحة، وكيفية تبنى مبادرات وبرامج التنمية التي قللت من تداعيتها صحيا واقتصاديا.

التعليقات مغلقة.