مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون

وفاة عبد الرحمن ضحية البطولات الرياضية الوهمية

85

كتب – عبد الحميد مصطفى بدر :

لم يكن عبد الرحمن هذا الشاب ذو ال 19 ربيعا يعلم ان حلمه بأن يكون بطلا رياضيا يشار له بالبنان يرفع اسم مصر عاليا خفاقا ويحقق انجازات لبلده ولنفسه خصوصا وانه من عائلة رياضية ان هذا الحلم سيكون سببا لوفاته على يد من لا يعرفون الرحمة طريقا إلى قلوبهم ولا يهمهم سوى جمع الأموال.

مصر البلد تواصلت مع عم الشاب محمد عبد اللطيف تمام الذى بدأ فى سرد تلك المأساة التى تدمى القلوب .

بدأت قصة عبد الرحمن أسامة عبد اللطيف تمام ابن بنى سويف لاعب كونغ فو بنادى التطبيقين ببنى سويف حين ابلغه مدربه بأنه سيشارك رفقة اخيه ذو ال 8 سنوات فى بطولة نادي وادي التنمية شرق النيل برسوم اشتراك 200 جنية فأقام بالاشتراك على أمل ان يحقق حلمه .

وفى اليوم الموعود حمل أدواته وحلمه واصطحب أخيه وتوجه للمكان الذى أبلغه مدربه به ليتفاجأ بأن البطولة ستقام فى صالة خاصة يملكها المدرب  وأن الصالة غير صالحه لإقامة البطولات وأن هناك جمع هائل من الناس وأن الصالة ليس بها إسعاف أو مسعف او طبيب أو أى عوامل للأمن والسلامة كما وجد عدد من حكام منطقة بنى سويف للكونغ فو و عدد كبير من المدربين وأن تلك البطولة ما هى الا بطولة تنشيطية أقامها المدرب بالتعاون مع عدد من زملائه المدربين فى منطقته وليست بطولة رسمية معتمده من اتحاد اللعبة .

بدأ عبد الرحمن النزال ضد أحد اللاعبين واثناء تنفيذه لاحدى المهارات سقط عبد الرحمن على رقبته داخل الصاله وهنا تبدأ فصول المأساة فقد تجرد كل من كانوا بالصالة من أدنى حد من الإنسانية فما كان منهم إلا ان يتم حمل الشاب من مكان الواقعة الى  غرفة فى الصالة على بعد 10 متر تقريبا بطريقة غير صحيحه وذلك ليتمكنوا من استكمال البطولة وتركوه يعانى مصيره بين يد مجموعة من الشباب زملائه ليكتشفوا أنه فاقد الإحساس بكل أطرافه .

قد يهمك ايضاً:

السيسي يضع إكليلا من الزهور على النصب التذكاري للجندي…

بروتوكول تعاون بين جهاز شئون البيئة ومؤسسة حارتنا المصرية…

وبعد انتهاء البطوله قاموا بالاتصال بوالد اللاعب وعمه الذين ذهبوا على الفور للصالة واحضروا سيارة إسعاف لتنقل فلذة أكبادهم الى مستشفى الجامعه ببنى سويف ليتبين بعد ذلك أن عبد الرحمن مصاب بكسر فى الفقرات العنقية أدت إلى شلل رباعى كامل وفقا لتقرير المستشفى وأن حالته خطرة تستدعى حجزه فى العناية المركزة .

وخلال أيام تدهورت حالة الشاب عبد الرحمن ليدخل فى حالة فشل تنفسى وضمور فى خلايا المخ نتيجة لنقص الاكسجين ويتم وضعه على الأجهزة لمدة 10 أيام لينتهى الحال بحلم عبد الرحمن إلى ادأن يسلم روحه إلى خالقها والذى عنده تجتمع الخصوم.

لتنتهى حياة الشاب قبل أن تبدأ ليترك وراءه أب مكلوم وعم أقسم انه لن يترك حقه يضيع. .

 

 

التعليقات مغلقة.