مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة:
السيد حمدي
المشرف العام:
مصطفى عيد
رئيس التحرير:
كمال سعد

هل معالجة التغيرات المناخية تكمن في التكيف أم التخفيف؟

بقلم – د. إســلام جــمال الـدين شــوقـي

  خـبير اقـتصـاديـات تـغـير المـناخ

عضو الجمعية المصرية للاقتصاد السياسي

يوجد دراسات حكومية مصرية توضح أن أفريقيا من أول ضحايا التغيرات المناخية على الرغم من أنها أقل قارات العالم في انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون الناتج من الدول المتقدمة نتيجة الأنشطة الصناعية الكثيفة والمختلفة، ولقد أوصت الدراسات بضرورة توفير تمويل للحد من آثار تغير المناخ في أفريقيا ويجب منح أفريقيا النصيب العادل من التمويل المقدر ب 100 مليار دولار والذي أقرته الدول في اتفاق باريس.

قد يهمك ايضاً:

قراءة في بيزنكس

ناني في حي المعجباني.. (نفوسه والدلع ناني) الجزء الرابع.. 

بين الاقسام 1

وهناك استراتيجيتان لمعالجة التغيرات المناخية وهما التكيف مع تغير المناخ، والتخفيف من آثار تغير المناخ ولتوضيح الفارق بين الإثنين، تشير استراتيجية التكيف إلى إحداث تغيير في النظم الطبيعية والبشرية للتكيف مع المناخ استجابة للمثيرات أو المحفزات المناخية سواء المتوقعة أو الفعلية بهدف التخفيف من الأضرار، أما استراتيجية التخفيف تهدف إلى التدخل والتقليل من آثار تغير المناخ عن طريق الحد من تراكم غازات الاحتباس الحراري.

ولا شك في أهمية كلا الاستراتيجيتين لأن كلًا منهما يكمل الآخر فعلى الرغم من أن قضية المناخ دولية في المقام الأول إلا أن التكيف مع المناخ فوائده تكون محلية والعكس صحيح ففوائد تغير المناخ عالمية، كما أنه في حالة استخدام استراتيجية التخفيف لوحدها سيستمر تغير المناخ في الحدوث خلال السنوات القادمة، وبناءً على ذلك فإن التكيف مع التغير من الأشياء الهامة جدًا وفي نفس الوقت لن يتمكن التكيف وحده من القضاء على كل الآثار الضارة، لذلك كان التخفيف أمر حيوي وضروري للحد من التغيرات المناخية.

ولقد كشفت اللجنة العالمية المعنية بالتكيف أن استثمار 1.8 تريليون دولار من عام 2020 إلى عام 2030 قد يؤدي إلى تحقيق فوائد صافية إجمالية تبلغ 7.1 تريليون دولار في 5 مجالات، وهي تحسين إنتاج المحاصيل الزراعية في الأراضي الجافة، وأنظمة الإنذار المبكر، والبنية التحتية المقاومة للتغيرات المناخية، وحماية غابات المانجروف، وموارد مائية أكثر مقاومة.

ولقد أشارت مبادرة سياسات المناخ أن الجزء الأكبر من التمويل لا يزال يتدفق نحو أنشطة التخفيف، وعلى الرغم من أن التمويل السنوي المخصص للتكيف بلغ 30 مليار دولار، فإن التمويل بفوائد التخفيف والتكيف معًا 2.1٪ معظمها مشاريع مائية (مقارنةً بـنسبة 93٪ من التدفقات الموجهة للتخفيف).

 

 

 

 

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.