مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

نهج أوروبي مشترك لمراقبة تطورات فيروس كورونا عبر مياه الصرف الصحي

الاتحاد الاوروبي

رسالة بروكسل  – عبدالله مصطفى:

اعتمدت المفوضية الاوروبية في بروكسل توصية الاربعاء باعتماد نهج اوروبي مشترك لتعقب فيروس كوفيد 19  من خلال مراقبة مياه الصرف الصحي  وبالتالي مراقبة الفيروس ومتغيراته  في مياه الصرف الصحي في الاتحاد الاوروبي وقال بيان اوروبي ان الهدف هو زيادة استغلال مصدر جديد للمعلومات حول انتشار الفيروس ومتغيراته مما سيقدم مساهمة فعالة وكبيرة في اتخاذ قرارات الصحة العامة ودعت المفوضية الدول الاعضاء في الاتحاد الى وضع انظمة لرصد مياه الصرف الصحي وضمان سرعة توفير البيانات ذات الصلة الى السلطات الصحية المختصة كما يجب اتاحة الفرص الشائعة  لاخذ العينات وقياسها وتحليلها وتجميعها على منصات التبادل الاوروبية واستخدامها لضمان موثوقية ومقارنة البيانات

 

وقال مفوض البيئة فيرجينيوس سيتكيفيتشوس ان تطور وانتشار متغيرات فيروس كوفيد 19 يشكل تهديدا حقيقيا للجهود الاوروبي لمواجهة الازمة ومن المهم استخدام جميع الوسائل المتاحة بشكل كامل لاكتشاف الفيروس ومتغيراته لتقديم الخدمات المناسبة والوقت المناسب كما ان مراقبة  مياه الصرف يمكن ان يكون مصدرا فعالا من حيث التكلفة وايضا شريع وموثوقا للمعلومات التي من شأنها ان تساعدة في مكافحة الفيروس

اقترحت المفوضية الاوروبية الاربعاء اصدار شهادة خضراء رقمية لتسهيل التنقل الحر والامن في الاتحاد الاوروبي اثناء ازمة كورونا وقال بيان للمفوضية في بروكسل ان الشهادة ستثبت ان الشخص قد جرى تطعيمه ضد كوفيد 19 وايضا جرى اختبار بنتيجة سلبية او انه تعافي من الفيروس على ان تكون الشهادة متاحة مجانا في شكل اليكتروني او نسخة ورقية وسوف تنشئ المفوضية نظام بوابة لضمان امكانية التحقق من جميع الشهادات عبر الاتحاد الاوروبي وستدعم الدول الاعضاء في التنفيذ الفني للشهادات  كما سيظل الامر متروكا للدول الاعضاء لتقرير قيود الصحة العامة التي يمكن رفعها عن المسافرين ولكنهم سيحتاجون الى تطبيق عمليات الاسترخاء هذه بنفس الطريقة  على المسافرين الحاصلين على شهادة كورونا الخضراء الرقمية

قبل اسبوع من القمة الاوروبية المقررة في الخامس والعشرين من لاشهر الجاري وجهت المفوضية الاوروبية دعوة للدول الاعضاء للاستعداد لنهج متسق للرفع التدريجي للقيود المفروضة بسبب تفشي كوفيد 19 وذلك عندما يسمح الوضع الوبائي بذلك وفي وثيقة اعتمدتها المفوضية الاربعاء توجد خارظة طريق الى الامام لسياسة متوازنة ونهج مشترك للاتحاد الاوروبي الى جانب مايتعين القيام به لتعزيز الوقت الذي يمكن فيه استعادة اسلوب الحياة من جديد والقيام بذلك بطريقة أمنة ومستدامة مع السيطرة على الفيروس

وقال نائب رئيس المفوضية مارغريتس  شيناس ان المسار المشترك الى الامام يتطلب نهجا أمنا ومستداما لصالح جميع الاوروبيين في رفع القيود ويجب التعلم من دروس 2020 وتجنب دورات الفتح والالغلاق المدمرة والمكلفة كما ان الوثيقة تتضمن حزمة من التدابير المتوازنة ومنها تدابير حالية واخرى جديدة واضاف المسئول بانه يتطلع الى موافقة الدول الاعضاء في المجلس الاوروبي القادم على الوثيقة منوها الى انه كل يوم يقترب فيه الاتحاد الاوروبي من تحقيق اهداف التطعيم واستعادة اسلوب الحياة الاوروبية مرة اخرى .

أعلن المجلس الاوروبي في بروكسل الاربعاء ان سفراء الدول الاعضاء وافقوا على نص للتسوية النهائية بين الدول الاعضاء والبرلمان الاوروبي للتوصل الى اتفاق بشأن اداة الجوار والتنمية والتعاون الدولي او مياعرف بالية اوروبا العالمية وذلك في سياق الاطار المالي متعدد السنوات من 2021 الى 2027 مع تخصيص مبلغ اجنمالي يقارب 80 مليار يورو وستغطي الاداة الجديدة تعاون الاتحاد الاوروبي مع دول خارجه مما يسمح للاتحاد بدعم وتعزيز قيمه ومصالحه بشكل فعال مع دعم جميع الجهود العالمية متعددة الاطراف

قد يهمك ايضاً:

شاهد بالصور .. أبرز الأسلحة والمدرعات والطائرات بدون طيار…

وزيرا الزراعة والري يصلان الى المجر للمشاركة في مؤتمر…

بين الاقسام 1

و حسب بيان اوروبي تعتبر اداة التمويل الجديدة دليل واضح وملموس على ان الاتحاد الاوروبي يريد تعزيز دوره العالمي كما ان الادارة سوف تحدق الفارق في دعم البلدان الجاره ةوالشريكة وتعزيز التنمية المستدامة في جميع انحاء العالم وسوف يتم التركيز على دول الجوار في جنوب المتوسط وشرق اوروبا وافريقيا وجنوب الصحراء الكبرى واسيا والمحيط الهادي والامريكتين ومنطقة البحر الكاريبي لتحقيق اهداف المناخ والبيئة والنمو الشامل والقضاء على الفقر ومكافحة عدم المساواة  ومنع النزاعات والتنمية البشرية وغيرها

بلجيكا

تزايد في اعداد ضحايا كورونا في بلجيكا الاقل من 19 سنة خلال الاسابيع الاخيرة  وشركات السفر تطالب بتخفيف القيود على المسافرين  بسبب كورونا مع مطلع ابريل .

اعلنت السلطات الصحية في بلجيكا الاربعاء عن تسجيل اكثر من ثلاثة الاف اصابة جديدة جراء فيروس كوفيد 19 خلال الساعات الاربع والعشرين الماضية كما جرى الاعلان عن تسجيل 27 حالة وفاة وقالت السلطات انها لاحظت  أن عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) والذين تتراوح أعمارهم ما بين 10-19 عاماً، قد تزايد بشكل ملحوظ خلال الأسابيع القليلة الماضية.

وأشار المركز في تقريره اليوم، إلى تسجيل27 حالة وفاة و3165 إصابة جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وتشير المعطيات الخاصة بالوباء إلى ميل اعداد الأشخاص الذين يعالجون في المشافي إلى الانخفاض، مقابل ارتفاع شاغلي وحدات العناية المركزة. هذا ولا زال 2086 شخصاً يعالجون في المشافي من تداعيات الوباء، منهم 523 في وحدات العناية الفائقة

دعت مجموعة تضم عدد من شركات تنظيم الرحلات ووكلاء السفر في بلجيكا  ،الحكومة البلجيكية لاستئناف السفر غير الضروري إعتبارًا من أبريل المقبل.

إتحد أكثر من 500 من العاملين لحسابهم الخاص والشركات الصغيرة من قطاع السفر – مثل منظمي الرحلات ومنظمي السفر ووكلاء السفر لطلب منظور محدد من اللجنة الإستشارية الحكومية .

وخططت المجموعة لتكون قادرة على إستئناف السفر إعتبارًا من أبريل، خلال فترة العطلات بأمان وثقة، لكنها لم تتوقع أن تقوم اللجنة الاستشارية بتمديد الحظر حتى اليوم الأخير من عطلة عيد الفصح 18 أبريل.وبحسب المجموعة، يعتبر إعادة فتح الحدود للسفر غير الضروري أمرًا بالغ الأهمية، لتحويل القسائم من الرحلات الملغاة إلى حجوزات جديدة ولتوفير جزء من موسم الصيف.

 

بين الاقسام 2