مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون

ندوة التوعية بجامعة كفرالشيخ تؤكد : الأسرة أساس بناء المجتمع ومحضن رعاية الأبناء 

14

متابعة – بسيونى الجمل :

 الأسرة .. المؤسس الأول للأبناء وتربيتهم على القيم الأخلاقية والإنسانية النبيلة .. وهى الموجه الحقيقي لسلوكياتهم ورعايتهم .. فيقوم الوالدان بتعزير السلوك الحسن .. والتنفير من السلوكيات القبيحة مع بيان قبحها للأبناء .. فتتشكل مرجعية الأبناء في الحكم على ما يقابلهم من مواقف مختلفة في حياتهم.

 

جاء ذلك خلال الندوة الدينية التى نظمها قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة كفرالشيخ تحت رعاية الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف والدكتور عبدالرازق دسوقي رئيس الجامعة .. وأقيمت بكلية الطب البشرى وبالتعاون مع مديرية الأوقاف بعنوان «الأسرة وبناؤها».

 

يأتي ذلك ضمن سلسلة ندوات القوافل الدعوية التي تأتي تباعًا بكليات الجامعة .. لرفع الوعي الديني لدى الشباب .. وتصحيح بعض المفاهيم والأفكار المغلوطة.

 

قد يهمك ايضاً:

بدء من الغد.. تلقى طلبات الاعتذار عن أعمال الثانوية العامة 

جامعة المنوفية تشارك فى مهرجان إبداع للموسم الحادى عشر

بين الاقسام 1

الندوة بحضور الدكتور وائل الفقي وكيل كلية الطب لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة وأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والعاملين وعدد من الطلاب وبحضور أصحاب الفضيلة الشيخ شعيب محمد إبراهيم إمام والشيخ حاتم فوزي البري إمامين وخطيببن بمديرية أوقاف كفرالشيخ.

 

 أكد الدكتور وائل الفقي .. أن الأسرة لها الدور في بناء المجتمع .. فكلما كانت الأسرة قادرة على الترابط والتناغم فيما بينها .. كلما نقل أفرادها هذه الثقافة إلى المجتمع المحيط .. وبالتالي اشتد بناء المجتمع وثبتت أركانه وصار أقوى وأعتى في مواجهة أي تغييرات خارجية أو محاولات لزعزعة بنيانه .. والقضاء على مقوماته الأساسية .. وكثيرًا ما تختلف مفاهيم الأسرة بين الغرب والشرق ..والملاحِظ الدقيق هو الذي يكتشف الفرق بين العلاقات الاجتماعية في الغرب ونظيرتها في المجتمعات الشرقية.

 

تحدث الشيخان الجليلان شعيب محمد وإبراهيم إمام .. عن دور الأسرة وبناؤها وأنها أهم العوامل بل والركيزة الأساسية في بناء المجتمع .. والتي تبدأ من حسن اختيار الزوجان من حيث الأخلاق وتنشئة الأبناء بالطرق السليمة وزرع حب الوطن بداخلهم .. وأخذاً بقول سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم : «فاظفر بذات الدين تربت يداك» .. وقوله أيضا : «إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه إلا تفعلوا تكن فتنة في الدين وفساد كبير».

 

أضافا الشيخان .. أن الأسرة أهم مكون من مكونات المجتمع .. واعتني الإسلام بها عناية فائقة .. فهي المحضن الأول لرعاية الأبناء والاهتمام بهم وحسن توجيههم وضبط سلوكياتهم وتشكيل قيمهم .. فلا بد من استثمار هذه المرحلة العمرية لأنها حجر الأساس الذي تتشكل منه شخصية الأبناء .. من وضوح التصوّر العقدي والبناء القيمي عند الطفل.

 

فى نهاية الندوة .. تم فتح باب الحوار ووجه الطلاب العديد من التساؤلات المختلفة التي تحتاج إلى التوضيح وأجاب المحاضران عليها.

التعليقات مغلقة.