مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

من خلال خدمة الرسائل القصيرة ..رسائل توعية من القوى العاملة للمواطنين عن فيروس “كورونا”

0

كتب – سمير عبد الشكور:

أعلن وزير القوي العاملة محمد سعفان، أنه في إطار حرص الدولة المصرية على اتخاذ مجموعة من الاجراءات الاحترازية للوقاية من انتشار  فيروس كورونا (كوفيد – 19) ، وللحفاظ على صحة المواطنين، فقد تم إرسال رسائل توعية لجمهور المواطنين على خدمة الرسائل القصيرة التى تقدمها وزارة القوى العاملة للمواطنين الباحثين عن فرصة عمل من خلال شبكات التليفون المحمول .

وقال وزير القوي العاملة : إن الرسائل تم تجميعها من خلال الموقع الإلكتروني الذى  انشأه مجلس الوزراء بهذا الخصوص، وقد بينت  الرسائل أن الطريقة الرئيسية لانتقال فيروس كورونا  في الرذاذ الذي يتناثر من أنف أو فم الشخص المصاب عند السعال، ويمكن أن يلتصق بالأشياء والأسطح المحيطة بالشخص، مما ينتج عنه إصابة الآخرين بالمرض عند ملامستهم لهذه الأشياء أو الأسطح ثم لمس أعينهم أو أنفهم أو فمهم. ولذا فمن الأهمية الابتعاد عن الشخص المريض بمسافة متر واحد على الأقل.

 

وأشارت الرسائل إلي أنه ، للوقاية من الفيروس عند السعال والعطس، أحرص على تغطية الفم والأنف بمرفقك المثني أو بمنديل ورقي، وتخلص من المنديل بعد ذلك فورًا واغسل يديك.

 

وللوقاية من الفيروس تجنب الاقتراب من الأشخاص المصابين بالحمى والسعال، والاحتفاظ بمسافة لا تقل عن متر واحد (3 أقدام)، فضلا عن تنظف اليدين باستمرار بفركهما بمطهر كحولي أو غسلهما جيداً بالماء والصابون.

 

ونوهت الرسائل إلي أنه للوقاية من الفيروس، إذا كنت مصابا بالحمى والسعال وصعوبة التنفس، بادر بالتوجه بأماكن العناية الطبية مبكرًا، مؤكدة أن الحجر الصحي ليس هو الحل الأمثل، بسبب متطلبات الحياة المختلفة التي تتطلب الخروج للمجتمع والتعامل مع الاخرين، لذلك فإن الحل الأمثل هو تجنب التجمعات والتحركات الكثيرة فضلًا عن تقليل التواصل مع الأخرين.

 

وبينت الرسائل أعراض الاصابة: الحمى والإرهاق والسعال الجاف، وقد يعاني بعض المرضى من الآلام والأوجاع أو احتقان الأنف، أو الرشح، أو ألم الحلق، أو الإسهال، عادة ما تكون هذه الأعراض خفيفة وتزداد تدريجياً.

 

وقالت : إنه عند استقبال الضيوف في المنزل، التحية تكون على بُعد متر من خلال: التلويح باليد أو الإيماءة أو الانحناء، وأطلب من المتواجدين في المنزل جميعا غسل أيديهم بما فيهم الضيوف، والتنظيف المستمر للأسطح والاشياء خاصة التي يتم لمسها كثيرًا.

 

وإذا شعر شخص من المتواجدين أنه ليس بخير (خاصة وإن كانت أعراضه إيجابية لفيروس كورونا المستجد) أحذرا من مشاركة الأماكن معًا، وإذا أُصبت بأعراض فيروس كورونا المستجد تواصل مع جهة الرعاية الصحية المختصة تليفونيًا قبل الذهاب.

 

ضع خطة تحضيرية لك في حالة تفشي الفيروس في مجتمعك، وفي حال خروجك من المنزل، حاول الالتزام بكافة التعليمات الإرشادية كما لو كنت في المنزل، وأبق على إطلاع دائم بالمستجدات عن الفيروس من المصادر الموثوقة.

 

لا يساعد رش الجسم بالكحول أو الكلور في القضاء على الفيروس بل قد يكون ضاراً بالملابس أو الأغشية المخاطية (كالعينين والفم)، ولا يجب إعادة استخدام الكمامات وعدم لمسها من الأمام ويؤدي استخدام قناع التنفس N95 إلي الحماية من الفيروس فقط عند استخدامه بشكل صحيح.

 

كما أن مجففات الأيدي ليست فعالة في القضاء على الفيروس خلال 30 ثانية بل يجب تنظيف اليدين بفركهما بواسطة مطهر كحولي أو غسلهما بالماء والصابون ثم استخدام المجففات.

 

الحيوانات الأليفة بالمنزل قد تنشر الفيروس، ويجب غسل اليدين بالماء والصابون بعد التعامل مع الحيوانات الأليفة، ولا يمنع غسل الأنف بانتظام بمحلول ملحي الإصابة بالفيروس، وتناول الثوم لا يمنع الإصابة بالفيروس ، والمضادات الحيوية غير فعَّالة في الوقاية من الفيروس بل تقضي على الجراثيم فقط.

 

كورونا يمكن أن يصيب جميع الفئات العمرية خاصة كبار السن والأشخاص المصابين بحالات مرضية (مثل الرَبْو، وداء السُكَّريّ، وأمراض القلب)، ولا توجد حتى الآن أدوية محددة للوقاية من الفيروس أو علاجه وإجراء التحاليل والأشعة السينية للصدر هي الاختبارات الأوثق لفيروس كورونا.