مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

 مذكرة تفاهم بين كليتى الطب جامعة الإسكندرية والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بمدينة العلمين 

كتب – حمدى شهاب:

علي هامش أعمال المعرض والملتقى الدولي الثامن للتعليم العالي والتدريب EDU GATE 2021 والذي يعقد بالقاهرة في الفترة من ٩-١١ مارس ٢٠٢١، شهد الدكتور عبد العزيز قنصوه رئيس جامعة الإسكندرية، توقيع مذكرة التفاهم بين كلية الطب جامعة الإسكندرية، وكلية الطب بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بمدينة العلمين الجديدة.

   قام بتوقيع مذكرة التفاهم الدكتور وائل نبيل عميد كلية الطب، والدكتور ة لبنى عبد العظيم شريف نائب رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري للتعليم وشئون الطلاب، وتضمنت مذكرة التفاهم التعاون فيما يتعلق بالتعليم والتدريب والبحوث العلمية فى مجالات الطب، والتعاون فى مجال التدريب لطلبة كلية الطب في المرحلة الاكلينيكية و مرحلة الامتياز، والاستعانة بالإمكانيات المتاحة بالمستشفيات الجامعية في تدريب الطلبة والأطباء المقيمين والهيئة المعاونة وأعضاء هيئة التدريس، ودعم العملية التعليمية بكلية الطب بالأكاديمية بفرع مدينة العلمين الجديدة بإمدادها بأعضاء هيئة التدريس من كلية الطب بجامعة الإسكندرية، وتبادل أعضاء هيئة التدريس بين الطرفين، والقيام بزيارات إلى الكلية الأخرى لفترات محددة وإلقاء المحاضرات والندوات والتدريس للطلاب والهيئة المعاونة، والإشراف على طلاب الدراسات العليا، وتشجيع تبادل الطلاب بين الطرفين لفترات دراسية قصيرة أو طويلة الأجل لحضور الدورات أو البرامج التعليمية والأنشطة الطلابية والمشاركة فيها، والتعاون في بناء كوادر كلية الطب لمرحلة الماجستير والدكتوراة، كما تضمنت مذكرة التفاهم التعاون المشترك لخدمة مجتمع مدينة الإسكندرية ومدينة العلمين الجديدة في نطاق القوافل الطبية المشتركة بما يعود بالنفع العام للمدينتين، ودعم المؤتمرات العلمية العالمية المشتركة للكليتين بما له من عائد علمي كبير في رفع تصنيف الجامعتين، والتنسيق بين الطرفين على تشجيع أعضاء هيئة التدريس في كلا المؤسستين على إجراء بحوث مشتركة سويًا في مجالات علوم الطب وذلك لما له من منفعه علمية لكلا الطرفين، والتعاون فى تبادل المعلومات والإستشارات فى علوم الطب والمجالات ذات الاهتمام المشترك، ومراجعة المناهج الدراسية وتقييم أنظمة ضمان الجودة، والتعاون في مجال مراكز التميز والتعليم المستمر لما له من فائده لدعم وللنهوض بالمستوي العلمي لخريجي الكليتين وأعضاء هيئة التدريس بالكليتين من خلال استضافة علماء أجانب في مختلف التخصصات الحديثة في علوم الطب.