مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون

محمد حسن حمادة يكتب:عمرو دياب إللي بيضرب جمهوره

أنا مهما كبرت صغير أنا مهما عليت مش فوق مش ممكن يوم نتغير دي الدنيا غروب وشروق.

قد يهمك ايضاً:

انور ابو الخير يكتب: تسعيرة مافيا المباني بزفتي

مدينة بلا ربا

تربينا على هذه الأغنية الجميلة لعمرو دياب التي غناها عقب حصوله على إحدى جوائز  (الميوزيك أوورد) أغنية تدعو للتواضع لكن في الساعات الماضية نستيقظ على صفعة الفنان عمرو دياب لمعجب حاول التقاط (سيلفي) معه في فرح ابن رجل الأعمال منصور عامر على ابنة المنتج محمد السعدني، صفعة على مشوار عمرو دياب وصفعة للفن المصري بل صفعة على وجوهنا جميعا هذه الصفعة تفوقت على صفعة الشحات والشيبي وصفعات شكوكو لسراج منير في فيلم (عنتر ولبلب) وأشد إيلاما من سبه لسائقه الخاص ونعته له بالحيوان وطرده في حفلة سابقة لمهندس الصوت بشكل مهين ولكني لم أندهش فالصفعة على وجه هذا الشاب ليست أقل مرارة وقسوة من إعلان عمرو دياب لشركة بيبسي الداعمة للكيان الصهيوني ليتحول الفنان (لبزنس مان) وعلى حساب من؟ الدماء الفلسطينية التي تجري كالأنهار! سلوك عمرو دياب مؤخرا مثير للاشمئزاز، في كل حفلة (لازم يشتم واحد أو يضرب واحد! علشان انت عمرو دياب يعني) النجومية مسئولية يافنان ياعالمي وهؤلاء هم جمهوركَ الذين صنعوكَ ورفعوكَ للقمة وأغنوكَ بالمال والشهرة، أتعجب كيف يصفع الإنسان محبيه! هذا الشاب كان يريد التقاط صورة تذكارية مع نجمه المفضل ليتفاخر بها أمام عائلته لكن صفعتكَ كسرته أمام العالم!

صفعة عمرو دياب تؤكد أننا مجرد أرقام لعدد مشاهدات النجوم لزيادة حساباتهم البنكية وليت هذه الحسابات في بنوكنا المصرية بل في بنوك سويسرا وأميركا وجزر الكناري والمالديف والباهما، هذا القلم يجب أن لا يمر مرور الكرام، فهل تتحرك نقابة المهن الموسيقية؟ هل يرفع الشاب المضروب دعوة قضائية على عمرو دياب؟ هذا القلم لابد أن يدفع ثمنه عمرو دياب وأظن أن هذا القلم ستكون عواقبه وخيمة على عمرو دياب وسيكون كقلم (ويل سميث) في حفل الأوسكار العام الماضي عندما صفع زميله مقدم حفل الأوسكار (كريس روك) كانت هذه الصفعة كفيلة بإفساد حياة (ويل سميث) يخيل لي أنها بداية النهاية للنجم الذي هوى.

التعليقات مغلقة.