مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون

مايكل نصيف يكشف الفرق بين محكمتين العدل والجنائية ويؤكد نتنياهو مهدد بالاعتقال

كتبت – نهلة مقلد:

كشف المستشار مايكل نصيف خبير القانون عن وجود فرق بين محكمة العدل الدولية وهي تابعة للأمم المتحدة
والمحكمة الجنائية الدولية التي تعد هيئة مستقلة عن الأمم المتحدة أعضائها ١٢٣ دولة

وقال نصيف انهما هيئتان قضائيتان دوليتان مختلفتان حيث تتناول محكمة العدل الدولية النزاعات القانونية بين الدول وتأسست بموجب ميثاق الأمم المتحدة عام ١٩٤٥ في حين تتعامل المحكمة الجنائية الدولية مع الجرائم الدولية التي يرتكبها الأفراد، مثل جرائم الحرب وجرائم ضد الإنسانية وهي هيئة مستقلة لا تتبع الأمم المتحدة وتأسست بموجب اتفاق روما ١٩٩٨ وأعضاء المحكمة الدولية ١٢٣ دولة علي رأسهم امريكا وإنجلترا وروسيا والصين وفرنسا وباقي الدول الأعضاء

قد يهمك ايضاً:

المعمورة الشاطىء تتألق .. فى عيد الأضحى ..الأمن والنظافة…

أشار أن من بين الرؤساء الذين صدر في حقهم حكم من المحكمة الجنائية الدولية، يشمل القائمة الرئيس الصربي السابق سلوبودان ميلوسيفيتش، والرئيس الليبي السابق معمر القذافي، والرئيس الإيفواري السابق لوران باجبو، والرئيس السوداني السابق عمر البشير.

يتم تنفيذ الأحكام الصادرة عن المحكمة الجنائية الدولية من قبل الدول الأعضاء في المحكمة، ويتم تنفيذ الأحكام الصادرة ضد الأفراد من علي أي أرض من ١٢٣ دولة الأعضاء في المحكمة الجنائية الدولية.

اضاف أن دولة جنوب إفريقيا وهي عضو في المحكمةالجنائية الدولية قد بادرا بمقاضاة حكومة اسرائيل جنائيا امام العالم بأسرة.

اكد نصيف أنه في حين الإدانة من حق اي دولة من أعضاء المحكمة الجنائية إعتقال مسئولين من الحكومة الإسرائيلية وعلي رأسهم نتنياهو .

التعليقات مغلقة.