مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

مانشستر سيتى يعبر سان جيرمان الى نهائى الابطال

كتب – عبد الحميد مصطفى بدر :

تأهل مانشستر سيتي إلى نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخه بعد تغلبه على باريس سان جيرمان (2-0) بثنائية محرز على ملعب الاتحاد.

السيتي كان قد فاز ذهاباً في باريس (2-1)، ليتأهل بمجموع المباراتين (4-1) بعد أن أذاق الفريق الفرنسي مرارة الهزيمة في الذهاب والعودة.

المُباراة شهدت تألق الجزائري رياض محزر الذي سجل هدفي السيتي في المباراة، بالإضافة إلى هدف في مباراة الذهاب، ليستعيد بريقه بشدة ويُساهم في كتابة تاريخ السيتي.

ملخص المباراة 

ضغط باريس سان جيرمان في بداية المباراة بحثاً عن هدف التقدم واحتسب الحكم ركلة جزاء لمصلحته في الدقيقة 7 بداعي لمسة يد على زينتشينكو، لكن تقنية الفيديو أكدت أن الكرة لم تلمس يد اللاعب الأوركاني ليتم إلغاء القرار.

ورد السيتي في الدقيقة 11 بهجمة مرتدة بين زينتشينكو الذي مرر إلى دي بروين ليسدد كرة ارتطمت بالدفاع لتذهب إلى رياض محرز الذي سدد بيمناه إلى الشباك معلناً تقدم السيتي.

ومنحت العارضة مانشستر سيتي هدية في الدقيقة 17 بعدما تصدت لفرصة هدف مؤكد للضيوف بعد عرضية حولها ماركينوس برأسية تصدت لها العارضة عوضاً عن إيدرسون.

وأهدر دي ماريا فرصة هدف التعادل في الدقيقة 19 بعد تمريرة من إيدرسون إلى بيرناردو سيلفا الذي فقدها لصالح الأرجنتيني ليسدد في المرمى الخالي من حارسه لكن الكرة مرت إلى جوار القائم الأيسر.

وحاول السيتي مجدداً في الدقيقة 30 بتسديدة من كيفين دي بروين من خارج منطقة الجزاء لكن الكرة علت العارضة بقليل لتضيع فرصة الهدف الثاني لأصحاب الأرض.

وتصدى نافاس لفرصة هدف ثاني لمانشستر سيتي في الدقيقة 45+2 بعد تسديدة أرضية من رياض محرز تصدى لها حارس باريس ليكتفي بهدف واحد في شباكه قبل الشوط الثاني.

ومع بداية الشوط الثاني حاول باريس سان جيرمان على استحياء تسجيل هدف التعادل لكن دفاع السيتي حافظ على صلابته وأوقف كل المحاولات من بدايتها.

وبعد تسديدة تصدى لها نافاس ارتدت الهجمة لصالح باريس في الدقيقة 55 لينطلق نيمار ويراوغ داخل منطقة جزاء السيتي ويسدد قذيفة تصدى لها ألكسندر زينتشينكو وحولها لركنية.

وأطلق هيريرا قذيفة على حدود منطقة جزاء مانشستر سيتي في الدقيقة 61 لكن الحائط الدفاعي لمانشستر سيتي روبين دياز أبعد الكرة بنجاح.

وزاد مانشستر سيتي من صعوبة مهمة باريس سان جيرمان بالهدف الثاني في الدقيقة 63 بعد مرتدة سريعة للسيتي انتهت بعرضية أرضية وضعت رياض محرز منفرداً بالمرمى ليسدد بيسراه إلى الشباك.

وبسبب العنف الزائد من أنخيل دي ماريا ضد فيرناندينيو أشهر حكم المباراة البطاقة الحمراء للاعب الأرجنتيني في الدقيقة 69 بينما يتلقى اللاعب البرازيلي العلاج.

وحرم القائم الأيسر لفريق باريس سان جيرمان أصحاب الأرض من الهدف الثالث في الدقيقة 78 بعد قذيفة من الإنجليزي الشاب فيل فودين، وبعدها سدد فودين قذيفة جديدة مرت إلى جوار القائم الأيمن بقليل.

وكان السيتي قريباً للغاية من الهدف الثالث في الدقائق الأخيرة، لكن صافرة الحكم كانت أسرع، لتنتهي المباراة بثنائية نظيفة بتوقيع رياض محرز ويطير السيتي إلى نهائي دوري الأبطال.