مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون

مؤتمر جامعة كفرالشيخ : تحسين السلالات وتوفير الأعلاف واللقاحات السبيل لزيادة الإنتاجية الحيوانية

69

كتب – بسيوني الجمل :

جلسات علمية ومحاضرات عامة تم عقدها وأبحاث إكلينيكية ناقشها خلال اليوم الثاني المؤتمر العالمي السابع لكلية الطب البيطري بجامعة كفرالشيخ ، حول أهمية تحسين السلالات وتوفير الأعلاف واللقاحات التي من شأنها زيادة الإنتاجية الحيوانية ، التشخيص الحديث لأمراض الجهاز التنفسي في الخيول ، استخدام فول الصويا كبديل لتغذية الأسماك ، استخدام طرق تشخيصية للكشف السريع على حمي الحيوانات ، استحداث طرق حديثة لزيادة الخصوبة في الأبقار.

بغرض تحقيق أكبر قدر من الاستفادة والمعرفة بين الباحثين والطلاب وتحقيق الدور المهم لكلية الطب البيطري في خدمة المجتمع بما يخدم رؤية مصر ٢٠٣٠

برعاية وحضور الدكتور عبد الرازق دسوقي رئيس جامعة كفر الشيخ والدكتور إسماعيل القن نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث.

بحضور الدكتور محمد عبد العال نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والدكتور على أبو شوشة نائب رئيس الجامعة الأسبق لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور حسن يونس نائب رئيس الجامعة السابق للدراسات العليا والبحوث والدكتور بسيوني هليل عميد كلية الطب البيطري بالجامعة ورئيس المؤتمر والدكتور سمير الشاذلي وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب ومنسق المؤتمر بمشاركة نخبة من أساتذة الجامعات المصرية وعدد من الشركات المتخصصة في هذا المجال.

قد يهمك ايضاً:

أكد الدكتور عبد الرازق دسوقي رئيس الجامعة بضرورة تكاتف جهود العلماء والمتخصصين لتحسين السلالات وتوفير الأعلاف واللقاحات والتي من شأنها زيادة الإنتاجية الحيوانية بمختلف أشكالها ، بما يتواكب مع وضع آليات حاسمة وفاعلة للسيطرة على انتشار الأمراض الوبائية والمعدية التي قد تصيب الماشية ، من خلال تطوير الأمصال والأدوية المستخدمة.

طالب بضرورة تكثيف جهود الجامعات والمراكز العلمية والبحثية المتخصصة في تنظيم القوافل البيطرية ليس بهدف تقديم خدمة علاجية وتشخيصية فقط بقري المحافظات المصرية لكن أيضا لرفع وعي المزارعين وتقديم خدمة إرشادية على أسس علمية سليمة متطورة من أجل تربية الماشية على نحو صحي وسليم وبإنتاجية عالية.

أشار الدكتور إسماعيل القن نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث أن قطاع الثروة الحيوانية من أهم القطاعات التميزة والإمكانيات التنموية الكبيرة التي تهتم بها الدولة لتحقيق إنتاج وطني من اللحوم والألبان ، أكد بضرورة تفعيل أهم توصيات المؤتمر والسعي لتنفيذها من أجل تنمية الثروة الحيوانية.

تم عقد الجلسة العلمية الأولي التى اهتمت بالدراسات الإكلينيكية ضمن محاور المؤتمر وافتتحت بمحاضرة عامة عنوانها «طفيليات الدم .. التداعيات الاقتصادية» حاضرها الدكتور مجدي الجعبري الأستاذ بكلية الطب البيطري جامعة كفر الشيخ ، تناول فيها التداعيات الاقتصادية للأمراض المتوطنة ، دورة العدوي في الطبيعة باعتبارها الخطوة الأولى لاختزال الآثار الاقتصادية السلبية للإصابة بهذه الأمراض ، وأنهي المحاضرة بإعداد استراتيجية محكمة للعلاج والمكافحة.

تم مناقشة عدد من الأبحاث الإكلينيكية في مجال الطب البيطري منها : التشخيص الحديث لأمراض الجهاز التنفسي في الخيول ، استخدام بدائل ذات فاعلية لمسحوق فول الصويا في تغذية الأسماك ، التباين الوراثي في بعض الجينات وتأثيرها على نوعية السائل المنوي في ذكور الجاموس المصري ، استخدام طرق تشخيصية مناعية جديدة للكشف السريع على حمي الوادي المتصدع ، استحداث طرق حديثة لزيادة الخصوبة في الأبقار.

التعليقات مغلقة.