مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

لحظة ذبح الفتاة الفلبينية قطعوا رأسها أثناء البث المباشر

نرمين عطية :

أصيب  جمهور  موقع التيك توك بصدمة كبيرة  لحظة مشاهدة فيديو  ذبح الفتاة الفلبينية  وقطع رأسها على الهواء  حيث فوجئ الجمهور بصورة الفتاة الفلبينية التي قطعوا رأسها على التيك توك وأثار الفيديو الفزع والخوف في قلوب الملايين حول العالم، نظرًا لبشاعة الجريمة وصعوبة احتمالها.

ومن المعروف أن برنامج «التيك توك» هو أحد البرامج المشهورة، المعروفة عالميًا ويستخدم على نطاق واسع من قبل الملايين.

يذكر  أن الفتاة التي تظهر في الفيديو، تُعرف باسم «روش»، وتبلغ من العمر 14 عاما، وهي فلبينية الأصل، وفقًا لما أعلنت عنه التحريات.

واعتادت هذه الفتاة مشاركة مقاطع الفيديو الخاصة بها، مع عدد كبير من متابعيها.

وتمتلك  حساب على موقع «التيك توك» به متابعين يقترب عددهم من 100 ألف متابع، والفيديو الذي تتعرض فيه الفتاة لقطع رأسها، هو آخر فيديو مصور لها على حسابها الشخصي، وكما اعتادت على تقديم مقاطع غنائية وراقصة تحظى بإعجاب متابعيها.

 

 

وأثار مقطع الفيديو والجريمة البشعة التي هزت أرجاء مواقع التواصل الاجتماعي، تفاعل الكثيرون، وبدأوا في الحديث عن الجريمة عبر حساباتهم، وجاء من بين التعليقات: «البنت الفلبينية مراهقة عندها 100 ألف متابع، في بث مباشر، اثنين اغتصبوها وربطوها وذبحوها بسكين ليست حادة ودم بارد، واللي يريد يشوف المقطع يكتب في يوتيوب بس ما أنصحكم وربي، شفت التايم لاين من المغرب يتكلمون عن الفتاة الفلبينية اللي قطعو رأسها رحت بحثت عنها شيء بشع ما قدرت أكمل المقطع، بسكين جيب ينحرونها طفلة عمرها 14 سنة، أنا من أمس حالتي النفسية سيئة بسبب هالفيديو مش قادرة أتجاوز والمنظر مش راضي ينمحي من رأسي، اللي يقهر حسبي الله حتى سكينهم ليست حادة، البنت تألمت ألم فظيع الله ينتقم منهم».