مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون

كفرالشيخ.. نور الدين يتابع فعاليات مناقشة مشروع تعزيز التكيف مع التغيرات المناخية بدلتا النيل والمناطق الساحلية

أحمد مصطفى:

تابع اللواء جمال نورالدين، محافظ كفرالشيخ، اليوم الأحد، فعاليات إجتماع لجنة الإدارة المتكاملة لإدارة المناطق الساحلية، وذلك لوضع الخطة التنفيذية المتكاملة لتغيرات المناخ بالمناطق الساحلية بالمحافظة، والتحقيق من الآثار الناتجة عنها، والتعامل الفورى مع المشكلات الخاصة بالمنطقة الساحلية، وذلك بحضور اللواء عبدالغفار الديب، السكرتير العام المساعد للمحافظة، والعقيد محمود صلاح الدين، نائب المستشار العسكرى، والدكتور محمد أحمد على، المدير التنفيذى لمشروع تعزيز التكيف مع المناخ، والدكتور يسرى الكومى، خبير التخطيط الإستراتيجى والحوكمة، والدكتور محمد الجنزورى، مدير إدارة البيئة، ومنسق عام المشروع بالمحافظة، وعدد من وكلاء الوزارات، ورؤساء القطاعات المعنية، وعدد من القيادات التنفيذية.

 

قال محافظ كفرالشيخ، أن مشروع تعزيز التكيف مع التغيرات المناخية بدلتا النيل والمناطق الساحلية بمحافظة كفرالشيخ، يأتى فى إطار مشروع “تعزيز التكيف مع تغير المناخ فى منطقتى الساحل الشمالى ودلتا النيل فى مصر”، ضمن أهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030، ويهدف إلى حماية الساحل الشمالى ودلتا نهر النيل من آثار تغير المناخ، بما فى ذلك إرتفاع مستوى سطح البحر والظواهر الجوية المتغيرة، وذلك فى ضمن إتفاقية تعاون مع البرنامج الإنمائى للأمم المتحدة، بالتعاون مع وزارة الموارد المائية والرى.

 

أضاف محافظ كفرالشيخ، أن مشروع تعزيز التكيف مع تغير المناخ فى منطقتى الساحل الشمالى ودلتا النيل، خطوة مهمة لحماية ساحل المحافظة من آثار تغير المناخ، ويسهم أيضًا فى تحقيق أهداف التنمية المستدامة ودعم التنمية الإقتصادية، ويعد أحد المشروعات الرائدة على مستوى العالم فى مجال حماية الشواطئ، ويمثل أهمية كبيرة لمصر، حيث يساعد على حماية الأرواح والممتلكات من خلال الحد من مخاطر الفيضانات وتآكل السواحل، وحماية الأراضى الزراعية، ودعم التنمية الإقتصادية، فضلًا عن تحقيق أهداف التنمية المستدامة من خلال الحد من آثار تغير المناخ والتكيف معه.

 

أكد محافظ كفرالشيخ، على إهتمام ودعم الدولة وتوجيهات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، لمواجهة التغيرات المناخية، وتضافر كافة الأجهزة فى التعامل مع ملف تغير المناخ والحفاظ على البيئة وحماية المناطق الساحلية.

 

قد يهمك ايضاً:

ختام تدريبات تحدي الشباب بدسوق وقلين وبيلا  

شباب مطوبس تنظم المسابقة الفنية في اكتشاف المواهب 

من جانبه أوضح الدكتور محمد أحمد على، المدير التنفيذى لمشروع تعزيز التكيف مع المناخ، أن الدولة بكافة أجهزتها تولى إهتمامًا كبيرًا بهذا المشروع، للتعامل معه بصورة متكاملة، وبالتخطيط المتكامل للتنمية المستدامة، وحماية السكان والبنية التحتية بصورة مباشرة، مضيفًا أن تجارب مصر لمواجهة تغير المناخ تلهم العالم.

 

وفي كلمته أشار الدكتور يسرى الكومى، خبير التخطيط الإستراتيجى والحوكمة، إلى أهمية توفير المعلومات الخاصة بالالتزامات القانونية ومشاركتها مع الأطراف المعنية فى مراحل التخطيط والتنفيذ والمتابعة سواء فى المدن الجديدة أو المدن القائمة، وتنسيق وضع مخططات واضحة لاستخدامات الأراضى، فى ضوء الالتزامات القانونية بالتنسيق بين الأطراف المعنية واعتمادها من اللجنة الوطنية للإدارة المتكاملة وحصول كل لجنة محلية بالمحافظات على المخططات الخاصة بكل محافظة.

التعليقات مغلقة.