Exclusiveفن وثقافة

كسوة الكعبة تجذب ألاف الزاريين بالجناح السعودي

كتب – سمير  عبد الشكور:

اعتاد زوار جناح المملكة العربية السعودية المشارك بمعرض القاهرة الدولي للكتاب كل عام على مشاهدة حياكة ونسج الكعبة المشرفة خلال فعاليات المعرض، حيث يتوقف الجمهور لزيارة البيت الحرام ومشاهدة الكسوة ومجسم الكعبة المشرفة من كل أنحاء العالم وشتى البقاع .

وفي بادرة من الرئاسة العامة لشئون المسجد الحرام والمسجد النبوي ودعوة من الملحقية الثقافية السعودية بالقاهرة حلت كسوة الكعبة لليوم الأول ضيفا عزيزا على جناح المملكة العربية السعودية بمعرض القاهرة الكتاب في نسخته التاسعة والأربعين داخل جناح المملكة العربية السعودية .

أوضح أحمد مساعد السويهري مشرف جناح الرئاسة العامة لشئون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف المشارك بفعاليات جناح المملكة إن الرئاسة  حريصة كل الحرص على المشاركة في الفعاليات الدولية لإلقاء إطلالة على تلك المقتنيات والأماكن المقدسة وفغي جناح المملكة هذا العام نحن حريصون على المشاركة بكسوة الكعبة المشرفة ،ويقوم يحياكتها مصنع الملك عبد العزيز لصناعة الكسوة المشرفة في مكة المكرمة “أم الجود” بجوار معرض الحرمين الشريفين ويعمل بالمصنع 220 موظفا منهم 85 صانعا يعملون في حياكة الآيات القرآنية .

وأضاف “السويهري” أن قماش  كسوة الكعبة  من الحرير الخالص وتتكون الكسوة من 12 مقطع قنديل أما حزام الكعبة فينقسم قسمين الأول المتصل ببعضه البعض وهو عبارة عن آيات قرآنية ، أما الثاني فهو منفصل ويتكون من 12 قطعة قناديل 4 قطع يا حي يا قيوم ، و4 قطع يا رحمن يا رحيم : و4 قطع الحمد لله رب العالمين ، و4 قطع سورة الإخلاص ، وفي كل ركن في الكعبة توضع قطعة وهناك 5 قطع مكتوب عليها الله أكبر فوق الحجر الأسود .

وعن عدد مرات تغيير الكسوة قال “السويهري ” يتم تغيير كسوة الكعبة يوم عرفة فقط  مرة واحدة كل عام.

وعن أهم المشاركات في المحافل الدولية يقول المشرف على ركن جناح الرئاسة العامة لشئون الحرمين أحمد مساعد السويهري إن مشاركتنا كبيرة في المعارض الدولية على مستوى العالم ، فقد شاركنا في دول عديدة مثل فرنسا وبريطانيا وألمانيا وجنوب أفريقيا وأندونيسيا  وغيرها.

احصائيات كورونا في مصر اليوم
18

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

115

الحالات الجديدة

5901

اجمالي اعداد الوفيات

95586

عدد حالات الشفاء

102955

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى