مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة:
السيد حمدي
المشرف العام:
مصطفى عيد
رئيس التحرير:
كمال سعد

“قوي عاملة النواب”: لجنة وزارية وبرلمانية لدراسة قانوني التأمينات القديم والجديد وآثارهما علي المعاش المبكر

ناقشت لجنة القوى العاملة بمجلس النواب خلال اجتماعها اليوم الأحد، بحضور وزير القوى العاملة محمد سعفان، وبرئاسة النائب عادل عبد الفضيل رئيس اللجنة، والنائبة سولاف درويش وكيل اللجنة، بحضور اللواء جمال عوض رئيس الهيئة القومية للتأمينات الاجتماعية، طلب الإحاطة المقدم من النائب أشرف رشاد الشريف زعيم الأغلبية بمجلس النواب والنائب الأول لرئيس حزب مستقبل وطن بشأن الإجراءات التي اتخذتها الوزارات المعنية لحل مشكلة المعاش المبكر لبعض العاملين الذين تقدموا بطلبات المعاش المبكر في ظل قانون التأمينات القديم.
في مستهل الاجتماع رحب رئيس اللجنة بوزير القوى العاملة ، ورئيس هيئة التأمينات الاجتماعية والنواب أعضاء اللجنة الحضور، مؤكدا أهمية دراسة الآثار المترتبة عن تطبيق قانون التأمينات الجديد، وما نتج عنه من آثار علي الشارع العمالي المصري، مقدما الشكر لحزب مستقبل وطن على اهتمامه بالعمال ورصد أحوالهم بعد تطبيق القانون بعد خروجهم على المعاش.
بدوره قدم زعيم حزب الاغلبية في مجلس النواب الشكر والتقدير لوزير القوي العاملة ، واللواء جمال عوض، مشيرا إلي أن طلب الإحاطة المقدم اليوم يناقش مشكلة مهمة جدا في الشارع المصري اهتم بها كل أعضاء مجلس النواب على العموم يخص شرائح كبيرة من شرائح المجتمع، وعلى الخصوص الفئة التي تضررت جراء جائحة كورونا، والفئات التي تضررت من تصفية بعض الشركات، في إطار اهتمام القيادة السياسية ببناء الإنسان وتوفير حياة كريمة.
واقترح زعيم الاغلبية تشكيل لجنة بين الوزارات المعنية والنواب تكون مسئوليتها وضع حلول لمشكلة تلك الفئة العريضة من المجتمع.
من جانبه قدم وزير القوى العاملة الشكر والتقدير للنواب الحضور، مؤكدا حرص الوزارة وأجهزة الدولة الرسمية وارادتها التامة لحل المشكلات التي تواجه العمال والمواطنين في جميع قطاعات العمل داخل الدولة، متبنيا المقترح المقدم من زعيم حزب الاغلبية بتشكيل لجنة تقوم على وضع حلول لتلك المشكلة موضوع طلب الإحاطة، حرصا من الوزارة على تحسين مستويات معيشة العمال حتى بعد خروجهم على المعاش، وتوفير حياة كريمة لهم ولاسرهم وتأمين مستقبلها، وموصيا بتنفيذ ذلك المقترح في أسرع وقت ممكن من أجل معالجة تلك المشكلة.
وقدم رئيس الهيئة القومية للتأمينات الاجتماعية الشكر والتقدير لوزير القوي العاملة وبرئاسة لجنة القوى العاملة بمجلس النواب واعضائها، مبديا سعادته بوجوده في هذه الجلسة التي تلبي مطالب الشعب المصري وخاصة فئة العاملين منه، موضحا الأوضاع التي سبقت تطبيق القانون الجديد للتأمينات الاجتماعية للعاملين، وما حدث من آثار بعد تطبيقه والفروق بين اوضاع العاملين خلال الفترتين، وكذلك شروط استحقاق المعاش المبكر في القانون الجديد.
وفي ختام الجلسة أوصت اللجنة بتشكيل لجنة تضم ممثلي وزارات القوى العاملة، والمالية، وقطاع الأعمال العام، والهيئة القومية للتأمينات الاجتماعية وبعض من ممثلي الهيئات البرلمانية وأعضاء لجنة القوى العاملة بمجلس النواب لدراسة الموقف خلال الفترة البنية ما بين صدور قانون التأمينات الاجتماعية الجديد وما قبله والفترة ما بعده ووضع حلول للمشكلات والآثار التي ترتبت علي تطبيقه، مع وضع برنامج زمني للانتهاء من أعمالها.
كما أوصت اللجنة بتخصيص مركز للرد على استفسارات وشكاوي المواطنين بخصوص الفترة ما قبل تطبيق القانون الجديد.

 

تعليقات