نبض الشارع

عاشقه الألوان.. أسمه كامل تخلت عن المحاماة واشتغلت بالطباعة

حوار –  إبراهيم الملاح:

هي فتاه مصريه تعشق الألوان منذ أن كانت في العاشرة من عمرها تخرجت من كليه الحقوق جامعه الاسكندريه عام 2010 ولم تشتغل بالمحاماة مثل زميلاتها بل فضلت العمل في المجال الذي تحبه وتعشقه .

 

أسمه كامل محمد عطية ابنه مدينه دسوق محافظه كفر الشيخ الحاصلة على ليسانس الحقوق جامعه الاسكندريه رسمت لنفسها هدف العمل في مهنه الطباعة بالرغم من كل التحديات التي واجهتها كفتاه في المجتمع المصري الذي يقتصر عمل الفتيات على مهن معينه تناسب أنوثتها ومن وجهه نظره يرفض رؤيتها في مجال عمل يختص به الرجال فقط .

 

محرر “مصر البلد الاخباريه” يرصد تجربه أسمه كامل في مجال الطباعة تقول اسمه أعمل بهذا المجال منذ سنوات كثيرة وعندما التحقت بكلية الحقوق كنت اذهب لإحدى المطابع القريبة من منزلنا كي أشاهد وأتعلم كيفيه طباعه الورق وتداخل الألوان وتنسيق الصور  وعمل البنر واللوحات المدرسية وطباعتها على الكمبيوتر وكنت أقف لأشاهدها حتى تخرج من ماكينة الطباعة أحببت العمل بها وبعد تخرجي فكرت أن أكون صاحبه مطبعة خاصة بى ولكن الفكرة لم تعجب اهلى كوني بنت ولكن بالإصرار والجهد أقنعت والدتي والتي كان لها الفضل الكبير جدا والتي وفرت لي كل الإمكانيات وأنا أدين لها بالفضل الكبير ومعها اشقائى حتى استأجرت مكان واشتريت ماكينة طباعه وبدأت في العمل بطباعه اللوحات المدرسية وكروت الأفراح والكروت الشخصية حتى عرفني أصحاب المحلات وبدأت في عمل وجهات المحلات والصيدليات وشركات السياحة والحمد لله عملت اسم للمطبعة بفضل الله .

 

أما عن الصعوبات التي تواجهها في العمل تقول أسمه عندما يحدث عطل مفاجئ في الماكينة أقف في حيره من امرى لان مهندس الصيانة ياتى من القاهرة أو اعتراض احد الزبائن على لون من ألوان الطباعة ويريد تغييره بعد الانتهاء منه وفى الختام تشكر اسمه كامل كل من وقف بجوارها حتى استطاعت العمل بمفردها.

 

الوسوم
احصائيات كورونا في مصر اليوم
21

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

167

الحالات الجديدة

4992

اجمالي اعداد الوفيات

51672

عدد حالات الشفاء

95314

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق