مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

زراعة الشيوخ تثمن الجولة الإفريقية لوزير الخارجية لمناقشة تطورات سد النهضة

أكد المهندس عبد السلام الجبلى رئيس لجنة الزراعة والرى بمجلس الشيوخ أهمية الجولة الافريقية التى بدأها وزير الخارجية السفير سامح شكري بزيارة إلى العاصمة الكينية نيروبي ودولة جزر القمر وتتضمن عدداً من الدول الأفريقية الشقيقة حاملاً رسائل من الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى أشقائه رؤساء وقادة هذه الدول حول تطورات ملف سد النهضة والموقف المصري في هذا الشأن.

 وقال ” الجبلى ” فى بيان له اصدره اليوم إن مثل هذه الجولات الدبلوماسية مهمة بعد حالة المماطلة من الجانب الاثيوبى بعد المفاوضات التى استمرت لمدة عشر سنوات مناشداً جميع الدول الافريقية دعم حقوق مصر التاريخية فى مياه النيل خاصة أن قضية المياه تعتبر احد ابعاد الأمن القومي المصرى لما تمثله من أهمية في التنمية الشاملة خاصة أن العالم كله تابع المفاوضات بشأن ملف سد النهضة واصبح على وعى وادراك كاملين بتعنت الجانب الاثيوبى مؤكداً ان مصر قيادة وحكوماً وبرلماناً وشعباً حريصة كل الحرص على حماية الامن القومي المائى باعتباره جزء لا يتجزأ من الامن القومي المصري.

 وقال المهندس عبد السلام الجبلى  ان مصر لن تسمح أبداً بالمساس بحقوقها التاريخية فى مياه النيل وأن الدولة المصرية بجميع مؤسساتها تراعى مصالح شعبها ولا تتهاون أبدا فى حق من حقوق المصريين وتعمل بكل ما لديها من قدرات لمنع وقوع الضرر على مصر والمصريين من قضية “سد النهضة” مؤكداً ضرورة التوصل الى اتفاق قانونى وملزم حول ملئ وتشغيل سد النهضة يراعى مصالح الدول الثلاث “مصر والسودان وإثيوبيا” بشكل متكافئ وقال المهندس عبد السلام الجبلى إن مصر أكدت أمام العالم حق الجانب الإثيوبى لتحقيق مصالحه في توليد الكهرباء طالما يراعى الحفاظ على المياه ولايمس من قريب أو بعيد بالحقوق التاريخية لمصر فى مياه النيل لان ذلك الامر قضية وجود للمصريين ولايمكن التنازل عنه وكان وزير الخارجية السفير سامح شكرى قد التقى السيد أوهورو كينياتا رئيس جمهورية كينيا الشقيقة، وذلك فى مُستهل الجولة الأفريقية التى يقوم بها لعدد من الدول الأفريقية الشقيقة حاملًا رسائل من الرئيس عبد الفتاح السيسى لأشقائه الرؤساء والقادة.

وصرح السفير أحمد حافظ، المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية، أن الوزير شكرى سلم خلال اللقاء الرسالة الموجهة من جانب الرئيس السيسى إلى الرئيس كينياتا بشأن وضع المفاوضات حول سد النهضة والموقف المصرى فى هذا الصدد، أخذًا فى الاعتبار الدور الكينى الرائد على الساحة الأفريقية فى العديد من المجالات، وفى ضوء عضويتها غير الدائمة بمجلس الأمن ممثلة عن القارة الافريقية.

وأوضح المتحدث الرسمى أن الوزير شكرى حرص فى هذا السياق على استعراض مجريات اجتماعات كينشاسا الأخيرة التى استضافتها جمهورية الكونغو الديمقراطية يومى 4 و5 إبريل الجارى، والتى شاركت فيها مصر بإرادة سياسية صادقة بهدف الاتفاق على إطلاق مسار تفاوضى جاد يسفر عن اتفاق قانونى ملزم حول ملء وتشغيل سد النهضة يحفظ حقوق الدول الثلاث ويحقق مصالحهم المشتركة، معربًا عن تطلع مصر إلى العمل مع الدول والأطراف المعنية لإيجاد حل لهذه الأزمة والتوصل لاتفاق، بما يحافظ على أمن واستقرار المنطقة.

ونوه ” حافظ ” بأن اللقاء تناول كذلك العلاقات الثنائية بين البلدين، حيث شدد وزير الخارجية على عمق العلاقات المصرية الكينية، مثمنًا الإرادة السياسية القائمة لدى الجانبين لتطويرها واستغلال ما تشهده حاليًا من زخم. وأكد فى هذا الإطار اهتمام مصر بدعم المشروعات التنموية فى كينيا فى المجالات التى تمثل أولوية لدى الجانب الكينى، فضلًا عن الإعراب عن حرص الجانب المصرى على دعم الأشقاء فى كينيا فى شتى المجالات.

كما  التقي وزير الخارجية السفير سامح شكري، رئيس دولة جزر القمر الشقيقة عثمان غزالي، وسلمه رسالة موجهة من الرئيس عبد الفتاح السيسي.