أحزاب ونواب

حساسين : متحدث البرلمان أصاب كبد الحقيقية بتأكيده أن كنائس مصر لإتباع ولا تشترى

كتب – أحمد مصطى:

أشاد الدكتور سعيد حساسين عضو مجلس النواب ورئيس الهيئة البرلمانية لحزب السلام الديمقراطي بالبرلمان بتصريحات الدكتور صلاح حسب الله المتحدث باسم مجلس النواب ووكيل لجنة القيم بالبرلمان التي أكد فيها للعالم كله ان مصر لايمكن أبدا أن تفرض في دور العبادة بها مؤكدا أن الدكتور صلاح حسب الله أصاب كبد الحقيقة وعبر عن جميع أعضاء مجلس النواب بمختلف اتجاهاتهم وانتماءاتهم السياسية والشعبية والحزبية.

 

وأعلن ” حساسين ” في بيان له أصدره اليوم تأييده التام لتأكيد الدكتور صلاح حسب الله أن ذلك الأمر تجلى في الحكم التاريخي غير المسبوق عالميا باعتباره الحكم القضائي الأول من نوعه على مستوى دول العالم الذي أصدره القاضي الجليل المصري المستشار الدكتور محمد عبد الوهاب خفاجي نائب رئيس مجلس الدولة بحظر بيع الكنائس أو هدمها وأوجب ترميمها أيا كانت ملتها حرصا على قدسية الأديان وحرية العقيدةً ومنح الكنيسة ذات حصانة المسجد تأسيسا على أن دور العبادة متى أقيمت فيها الصلاة انتقلت من ملكية العباد إلى ملكية رب العباد ولا ترد عليها تصرفات البشر، ولا يجوز تغيير الأغراض الدينية إلى دنيوية وان كنائس مصر لاتباع ولاتشترى وقال الدكتور سعيد حساسين أن هذا الحكم من القضاء المصري الشامخ هو رد قاطع وحاسم على ان مصر دولة حريصة كل الحرص على حماية دور العبادة وقدسيتها وأنها تؤكد المقولة الشهيرة لقداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية وطن بلا كنائس أفضل من كنائس بلا وطن مؤكدا ان العالم كله على وعى وإدراك كاملين بان مصر واحدة من أفضل دول العالم فيما يتعلق بالأوضاع الدينية وحرية العقدية وحرصها على حماية جميع دور العبادة

احصائيات كورونا في مصر اليوم
13

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

189

الحالات الجديدة

6291

اجمالي اعداد الوفيات

99652

عدد حالات الشفاء

107925

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى