Exclusiveأحزاب ونواب

حب الوطن : الرئيس السيسى والجيش والشرطة صمام أمان الأمن القومى المصرى والعربى

كتب – محمد عيد:

أشاد المستشار أسامة عبد الجواد نائب رئيس ائتلاف حب الوطن بتأكيد الرئيس عبد الفتاح السيسى أمام المؤتمر الوطني الثامن للشباب بأنه لن يستطيع أحد أن يعتدي على مصر بشكل مباشر، لأسباب كثيرة من ضمنها أنها تملك الجيش الأقوى في المنطقة مؤكدا أن الرئيس السيسى والجيش والشرطة صمام أمان الأمن القومي المصري والعربي.

وقال ” عبد الحواد ” فى بيان له أصدره اليوم أن الرئيس السيسى كان صادقا واضحا وحاسما فى جميع القضايا والملفات التى استعرضها أمام فعاليات المؤتمر الوطنى الثامن للشباب مشيدا بقول الرئيس السيسى بالنص ” أنا قولت الكلام ده ويكرره..محدش يقدر يعتدي على مصر بشكل مباشر.. ليه لأسباب كتير جدا جدا.. منها أن لديها جيش هو الأقوى فى المنطقة.. طب أعمل ايه طيب احنا مخبين كل حاجة.. ايه رأيكم بقى والله العظيم..عشان الناس ما تعرفش ويقولك أحنا بنتبهاى ولا حاجة.. احنا جيش قوى أوى.. أنت تنال منه بقى وتتكلم عليه والكل يدارى نفسه كده.. ده جيش وطنى شريف.. وأنا قولت مرة قبل كده جيش وطنى شريف صلب وصلابته نابعة من شرفه.. ده الجيش عمل مشروعات طرق أشرف عليها بـ175 مليار جنيه والدكتور مصطفى مدبولى موجود يقولى طرق بس اتعملت فى كام سنة دول فى تاريخ مصر ..مشروعات اتعملت بأكثر من 4 تريليونات جنيه.. جايين تشككوا فى ذمم الناس.. وإحنا معانا آلاف من المقاولين بتشتغل والشركات بتشتغل لها مليارات الجنيهات.. وكل الناس تتدارى الإعلام يتدارى والصحافة تدارى.. وكله طب هنعمل ايه بقى ” .

وأكد المستشار اسامة عبد الجواد ان المصريين كانوا فى قمة السعادة بالقضايا التى تناولها الرئيس السيسى أمامهم مشيرا الى ان هناك ارتياحا كبيرا وواسع النطاق من الشعب المصري العظيم لسياسات الرئيس السيسى داخليا وخارجيا وان المصريين جميعا يثقون ثقة كاملة وبلا حدود فى الرئيس السيسى ووطنيته وإخلاصه لمصر وشعبها كما ان المصريين يثقون نفس الثقة فى صقور القوات المسلحة المصرية الباسلة والشرطة الوطنية ودورهم الوطنى والبطولي فى الحفاظ على امن مصر واستقرارها

الوسوم
احصائيات كورونا في مصر اليوم
36

الوفيات الجديدة

6810

الحالات السلبية

1536

الحالات الجديدة

959

اجمالي اعداد الوفيات

6037

عدد حالات الشفاء

24985

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق