مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة:
السيد حمدي
المشرف العام:
مصطفى عيد
رئيس التحرير:
كمال سعد

جمال سالم.. المرشح  لرئاسة النادى : المنيا لن ينهض إلا بأبنائه المخلصين 

0
 كمال سعد
صرح الكابتن جمال سالم المرشح على رئاسة نادى المنيا أن هذا الصرح الكبير لن ينهض ويعود لسابق عهده إلا بأبنائه المخلصين الموجودين فى كل الألعاب ..وقال فى تصرح خاص ل”مصر البلد” : أخلصت فى خدمتى لهذا الكيان منذ أن كنت لاعبا بفرق ناشئى كرة القدم حتى الفريق الأول .. وساهمت فى صعوده إلى الدورى الممتاز موسم ٨٥.
جمال سالم

قال جمال سالم:  لعبت للفريق بالدورى الممتاز ستة مواسم..ولم أتوانى لحظة واحدة فى خدمة النادى الذى تربيت بين جدرانه حتى هذه اللحظة..وسافرت إلى هولندا لخوض تجربة الإحتراف التى إستمرت ١٥ سنة ثم رجعت مع أسرتى إلى المنيا عام ٢٠٠٦ ..وترشحت على مقعد العضوية بإدارة النادى موسم ٢٠١٢ ونجحت بعد أن حصلت على أعلى الأصوات .

أشار إلى أنه بدأت مسيرته بإدارة النادى منذ هذا التوقيت الذى كان صعبا للغاية حيث كانت خزينة النادى خاوية والحساب البنكى تحت الحجز من المحافظة لعدم قدرة على سداد قرض بمليونى جنيه..وقال : بذلت أقصى الجهد بمساعدة زملائى في المجلس وساهمت بالمستندات فى سداد مايقرب من ربع مليون جنيه لتسهيل الأمور وتحققت  النجاحات بداية من إنشاء أكاديمية نادى المنيا وأصبحت الآن تدر دخلا شهريا للنادى.
أضاف جمال سالم : ثم كان النجاح الأكبر فى صعود فريق الكرة  إلى الدورى الممتاز بعد غياب ١٦ سنة وبميزانية تقدر بحوالى ٨٥٠ ألف جنيه فقط وبأيدى أبناء النادى الأوفياء الراحل خالد الذكر الكابتن صلاح مبارك المدير فنى للفريق فى هذا التوقيت وكان معه نادى حسن وإبراهيم صدقى مدربين.. ثم تولى الكابتن شديد قناوى القيادة الفنية وساعده فى مهمته محمد عبد الغنى وعباس سعد مدربين..ثم حصل كل فرق قطاع الناشئين على المراكز الأولى بخبرة أبناء النادى الأكفاء.
كشف جمال سالم إلى أنه ساهم فى فك الحجز على الأرصدة البنكية للنادى وجدولة الديون المستحقة للمحافظة..وعمل حمامات سوبر لوكس بتكلفة ٥٠ ألف جنيه بعد أن كانت الحمامات لا تصلح للإستخدام الآدمى..وقال : كل ما تحقق من نجاحات بفضل الله تعالى ثم بمجهودات زملائى فى المجلس بموافقة وزارة الشباب والرياضة على إنشاء حمام السباحة والملعب الخماسى وملعب الكرة فى نادى المنيا الجديدة وكذلك غرف مجهزة لإقامة اللاعبين المغتربين وتطوير صالة اللياقة البدنية وإنشاء صالة للسيدات وتم تنفيذ كل هذه المشروعات فى زمن قياسى لم يتعدى ثلاثة أعوام.
أوضح : تقدمت بإستقالتى بعد سنة ونصف فقط من بداية فترة المجلس وتمنيت للأعضاء الباقيين التوفيق..والسبب فى إستقالتى الخلافات التى نشبت بين أعضاء المجلس وبين رئيسه وكان من الصعب حلها..والآن وبعد ترشيحى على رئاسة المجلس مع مجموعة من الزملاء المحترمين في قائمة موحدة كل ما أتمناه أن يوفقنا الله فى النهوض بالنادى لأنه يستحق أن يكون فى مكانة أفضل من ذلك بما يتناسب مع إسم وتاريخ المنيا.
 
قد يهمك ايضاً:
بين الاقسام 1
اترك رد