Exclusiveأخبار عربية وعالمية

تفاصيل اشتباكات لم تحدث منذ 45 عاما بين الجيش الصيني والجيش الهندي

مصر البلد الاخبارية ووكالات 

أفاد  الجيش الهندي أمس  الثلاثاء، إن عشرين من جنوده قتلوا في اشتباكات مع القوات الصينية عند الحدود في منطقة “الهيملايا” المتنازع عليها، عقب أسابيع حيث تفاقم الوضع ونشر تعزيزات بآلاف الجنود من الجانبين. وكثيرا ما تقع مواجهات بين الدولتين النوويتين بشأن حدودهما البالغة 3500 كلم، والتي لم يتم ترسيمها بشكل صحيح، لكن دون أن ينجم عن ذلك سقوط قتلى في عقود.

 

وكان الجيش الهندي قد أعلن في وقت سابق سقوط ضحايا “من الجانبين” في الحادثة التي وقعت الإثنين ، علما بأن بكين لم تشر إلى أي قتلى أو جرحى وسارعت إلى توجيه أصابع الاتهام لنيودلهي في الحادثة.

وجاء في بيان لمتحدث عسكري هندي أن “مسؤولين عسكريين كبارا من الجانبين يعقدون اجتماعا الآن في الموقع لتهدئة الوضع”.

ونفى ضابط في الجيش الهندي يتمركز في المنطقة في تصريحات لوكالة الأنباء الفرنسية وقوع أي إطلاق نار في المنطقة الجبلية الوعرة في وادي غالوان ذي الأهمية الاستراتيجية.

 

حمّل كل طرف مسؤولية الاشتباك الذي وقع الإثنين على الحدود في الهيملايا بين التيبيت الصينية ومنطقة لداخ الهندية، للطرف الآخر، وسط تحذير محلّلين من أوضاع “مقلقة”.

وكثيرا ما تقع مواجهات بين الدولتين النوويتين عبر حدودهما المتنازع عليها والممتدة 3500 كلم، بدون أن ينجم عن ذلك سقوط قتلى في عقود.

لكن الجيش الهندي أعلن الثلاثاء مقتل عشرين من جنوده في المواجهة. وكانت الهند أعلنت في وقت سابق مقتل ثلاثة من جنودها، لكنها أفادت في بيان مساء الثلاثاء أن 17 آخرين “أصيبوا بجروح بالغة (…) قضوا متأثرين بإصابتهم، ما يرفع حصيلة القتلى إلى عشرين”.

احصائيات كورونا في مصر اليوم
12

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

158

الحالات الجديدة

6142

اجمالي اعداد الوفيات

98413

عدد حالات الشفاء

105705

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى