تحية شكر وتقدير لرجال الشرطة المصرية في عيدهم ب ٢٥ يناير

مقال بعنوان : تحية شكر وتقدير لرجال الشرطة المصرية

كتبت : إيمان عوني مقلد

في العيد ال69 للشرطة المصرية، رجال نقشوا أسماءهم بحروف من نور في سجلات التاريخ المعاصر فاستحقوا التكريم والتقدير والإحترام خالص التهنئة والتبريكات لسيادة الرئيس/ عبد الفتاح السيسي وجميع رجال الشرطة المصرية

وعلى رأسهم  اللواء / محمود توفيق وزير الداخليةومديريين الأمن والضباط وجميع أفراد وزارة الداخليه وجموع الشعب المصري بكل طوائفه بعيد الشرطة المصرية( التاسع والستين) مقدرين تضحياتها وعملها الباسل من أجل حماية الوطن وخدمة المواطنين ومثمنين الدم الغالى الذى قدمه رجال الشرطة المصرية على مدى تاريخ مصر كله ، إن نقطة دم واحدة تسيل من أجل حفظ الأمن وكرامة العيش وهيبة القانون مقدرة جدا عند كل شريف فى هذا الوطن، لن ينسي الشعب المصري بطولات رجال الشرطة الذين خلدوا أسماءهم بحروف من نور في سجلات التاريخ المعاصر.

كما يهنىء الحزب الشعب المصرى بالذكري العاشرة لثورة ٢٥ يناير تلك الثورة التى كانت مطالبها النبيلة من عيش وحرية وكرامة ودفع فيها ثمن غالى من دم المصريين وحاولت جماعات الشر اختطافها كما تحاول دائما اختطاف كل نبيل ، لكن الشعب المصرى بقوته ووحدته استطاع أن يسترد وطنه وأن يستعيد عافيته وقوته
ولكن تلك الثورة كانت هى الدافع والحافز لخوض معركة التنمية فى وطننا الحبيب
بقيادة واعية استردت وطنها من الغاشمين وتقوده نحو مستقبل قوى ومتعاف وكريم
ولتكن هاتان المناسبتان الغاليتان فرصة لأن نذكر أنفسنا أننا نتغير للأفضل كل يوم وأن التغيير ثمنه غال وقيمته عالية ..
وأن نعاهد وطننا الحبيب مصر على أن نكون درع له وسيف على أعدائه ..
ذكرى عيد الشرطة المصرية 25 يناير هي ذكري الكرامة والعزة
تحية تقدير واحترام لشهداء الشرطة الذين أصبحوا أبطالا وضحوا بأرواحهم من أجل رفع راية مصر عالية، حيث رسمت معركة الإسماعيليية عام 1952 لوحة فنية تلاحمت فيها دماء “الشرطة والشعب” في أثناء تصديهم للعدوان، لتوضح للعالم أجمع بأن المصريين يد واحدة أمام العدوان الغاشم، ليصبح هذا اليوم عيداً يحتفل المصريون بكل طوائفهم وثقافتهم به كل عام.
تلك الموقعة الوطنية التى رفض فيها رجال الشرطة تسليم سلاحهم وإخلاء مبني المحافظة بفدائية المقاتل المصرى النبيل
كل عام وشرطتنا المصرية اكثر وطنية وقوة فى الدفاع عن أمتنا وشعبنا.
كل عام وكل بطل في شرطة مصر العظيمه بخير وصحه وسلامه سدد الله خطاكم على الخير وجعلكم الله في خدمة الوطن والمواطنين
كل عام وكل مؤسساتنا الوطنية بخير وعزة وبطولة
كل عام وكل جنود الوطن فى كل مواقع العمل والواجب والدفاع عن مصر اكثر ثباتا وقوة فى الحق والبسالة
دامت مصر مثلا ونبراسا للبطولة والفداء
وحفظ الله زعيمها وقائدها البطل المغوار فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسى قدوة لكل من يحب ويعمل بجد من اجل مصرنا الحبيبة
ودامت شرطتنا الوطنية ورجالها البواسل درعا للوطن وفخرا لابنائه على مر الأجيال والعصور

التعليقات مغلقة.