مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون

بكل صراحة..كمال سعد رئيس التحرير يكتُب: مساندة فريق الدخان وعبد العال واجب على”نصر”و”أمان” (2)

5
بعد مقالى الأول عن فريق الكرة بنادى الدخان، تحدثت مع المحترم هانى أمان رئيس مجلس إدارة شركة إيسترن كومباني” الدخان” عبر “واتس آب”..وجدته شخصية تفوق الوصف ومهذب، وتقبل ما كتبته بصدر رًحب واقتنع بضروة دعم الفريق بلاعبين جدد خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، كون الدخان يمثل واحدة من أعرق الشركات فى مصر ، وصراعه من الآن للبقاء فى الدروى الممتاز شيء لم ولن يصدقه أى عقل لأن الكرة أستثمار وتعتمد على الجانب المادى بنسبة كبيرة..وعندما نتحدث عن الماديات داخل هذه الشركة العريقة حدث ولا حرج .
ولم أُخفى سراً عن سعادتى برد الفعل الكبير جداً ، للكلمات التى تكتبتها هنا فى مقالى الأول عن فريق الدخان الذى ، يدربه واحداً من أفضل المدربيين فى مصر هو الكابتن علاء عبد العال، الذى تحدثت معه هو الآخر وطالبته بضروة عدم التخلى عن موقعه والإستمرار فى عمله والقادم سيكون أفضل مع هذا الفريق بشيء من التنظيم وإعادة البناء من جديد..ووجدته متفهماً ولديه الرغبة فى عدم الرحيل ولكنه فى نفس الوقت ينتظر المساندة من رئيس النادى المهندس نصر عبد العزيز الذى أعلم جيداً متعاون جداً ويعشق هذا المجال ،رغم أنه لاتربطني به أى علاقة .
قد يهمك ايضاً:

التعادل السلبي يحسم لقاء الزمالك ودريمز الغاني فى…

والآن جاء دورالمحترمان هانى أمان ونصر عبد العريزلضروة عقد جلسة سريعة خلال الأيام القليلة، المقبلة مع إدارة ناديه وعلاء عبد العال ليتم وضع النقاط فوق الحروف ،لبدأ تنفيذ خطة عمل جديدة وأبرزها تدعيم صفوف الفريق بلاعبين جدد يكون لديهم القدرة على بقاء الفريق فى دورى الأضواء والشهرة أولاً وهذا الأهم..ثم يكون هناك خطة مستقبلية طويلة المدى يضعها مسئولو النادى مع عبد العال ليصبح الدخان واحداً من أبرز فرق الدروى المصرى وليس مجرد التواجد فقط أويصارع من أجل البقاء .
أشعر بتفاؤل بأن كلماتى هذه سوف تصل لقلب هانى أمان ومجلس إدارة ناديه، للتحرك سريعاً لإنقاذ الفريق، خاصة وأن الفرصة متاحة وبشكل جيد من خلال توقف الدروى واقتراب موعد فترة الانتقالات.. والأجواء مهيئة جداً لتحقيق هذا الهدف وأرى أن القدر يتدخل للم شمل الفريق، وبناءه من جديد بشكل يليق بإسم الشرقية للدخان .
كل الشكر والتقدير والإحترام لمن تقبل كلماتى داخل نادى الشرقية للدخان، واعتبرنى”غيور” على المكان وهدفى الرأى البنًاء وليس هدم هذا الصرح الرياضى الكبير..وأتمنى أن أساهم ولو بجزء بسيط فى تصحيح الأوضاع داخل فريق الكرة..وللحديث بقية إن كان فى العمر بقية .

التعليقات مغلقة.