Exclusiveأخبار مصر

بعنوان “من أجل مناطق ريفية أكثر جاذبية للشباب”..منظمة العمل الدولية تطلق “أكاديمية التنمية الريفية” للمرة الثانية

كتب – محمد عيد:

يطلق متكب منظمة العمل الدولية بالقاهرة يوم الأحد الموافق 17 أبريل فعاليات البرنامج التدريبي “أكاديمية التنمية الريفية” للمرة الثانية؛ والتي تقام هذا العام بعنوان “من أجل مناطق ريفية أكثر جاذبية للشباب” تحت رعاية وزارة الاستثمار والتعاون الدولي في الفترة ما بين 17-21 مارس الجاري بدعم من مشروع تشغيل الشباب في مصر (روابط): خلق فرص عمل وتنمية القطاع الخاص في مصر الممول من حكومة النرويج.

يشارك في الجلسة الافتتاحية كل من: السفير ستين روسنس سفير دولة النرويج بالقاهرة، والسيد أيريك أوشلان- القائم بأعمال مدير مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة، والدكتور حسين جيدان- ممثل عن منظمة الأغذية والزراعة (الفاو) في مصر، والسيدة جيوفانا سيجلي- مديرة  مكتب منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية “اليونيدو” في مصر، والدكتور طارق خليل- رئيس جامعة النيل الأهلية ورئيس المجلس الاستشاري لمبادرة رواد النيل التابعة للبنك المركزي وجامعة النيل الدولية، والسيدة شروق زيدان-المدير التنفيذي لبرنامج دعم إصلاح التعليم الفني والتدريب المهني TVET الممول من الاتحاد الأوروبي.

وفي هذا الصدد، أوضحت السيدة/ نشوى بلال- مدير مشروع تشغيل الشباب في مصر (روابط) بمنظمة العمل الدولية على أن الهدف من الأكاديمية- التي ينفذها مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة بالتعاون مع مركز التدريب الدولي التابع للمنظمة بتورينو ITCILO- يكمن في استكشاف أفضل الممارسات لتعزيز تشغيل الشباب في المناطق الريفية من أجل مساعدة الشبان والشابات على تحقيق تطلعاتهم والوصول إلى مستقبل عمل أفضل للجميع؛ حيث تجمع الأكاديمية بين تبادل المعرفة وفرص التعلم من الأدوات العملية وحزم التدريب وأفضل الممارسات في مصر والمنطقة.

وأضافت نشوى بلال أن هذا البرنامج التدريبي سيتضمن عدة ورش عمل تتناول موضوعات مؤثرة وفاعلة من بينها على سبيل المثال: ورشة عمل التنمية الريفية في إطار أهداف التنمية المستدامة، ودور القطاع الخاص كقاطرة تنمية للاقتصاد الريفي، علاوة على ورشة عمل زيادة فرص الحصول على تمويل للمشروعات، وورشة عمل تمكين المرأة وزيادة دورها القيادي كقوة دافعة للنمو الشامل والتنمية الريفية، وغيرها العديد والعديد من ورش العمل على مدار الأيام الخمس للأكاديمية.

وفي سياق متصل، أعلن السيد/ إيريك أوشلان-مدير مكتب منظمة العمل الدولية أن هذه الأكاديمية تأتي بالتزامن مع احتفال منظمة العمل الدولية بمئوية تأسيسها، فهي أقدم الوكالات المتخصصة ضمن منظومة الأمم المتحدة، والتي أخذت على عاتقها ترسيخ العدالة الاجتماعية وتعزيز العمل اللائق منذ العام 1919.

وأضاف إيريك أوشلان أنه قد تم إنشاء “لجنة عالمية لمستقبل العمل” بغية إمعان النظر في الاتجاه الذي يسلكه عالم العمل وما يمكننا القيام به لتشكيله. وقد أصدرت اللجنة تقريرا مستقلا عن كيفية تحقيق مستقبل أفضل للعمل للجميع في وقت يشهد تغيرات غير مسبوقة وتحديات استثنائية في عالم العمل. ويعرض هذا التقرير المرجعي رؤية لخطة محورها الإنسان تقوم على الاستثمار في قدرات الناس ومؤسسات العمل وفي العمل اللائق والمستدام، وهي تدرك أن مستقبل العمل الذي نريده يعتمد إلى حد كبير على إنشاء مجتمعات ريفية مستدامة ومنصفة وشاملة. وينص التقرير على أن تنمية الاقتصاد الريفي، حيث يكمن مستقبل العديد من عمال العالم، ينبغي أن يحظى بالأولوية.

ومن جانبه أعلن سعادة السفير/ ستين روسنس- سفير دولة النرويج بالقاهرة على أن دعم دولة النرويج لبرنامج منظمة العمل الدولية “تشغيل الشباب في مصر” يرجع إلى عدة أسباب منها أنه يهدف إلى تحقيق أهداف التنمية المستدامة في مصر والتي تضع في أولوياتها توفير فرص العمل للشباب، بالإضافة إلى أن التعليم والتدريب يمثلان نواة برنامج “تشغيل الشباب في مصر”؛ وهو ما تدعمه سياسات دولة النرويج.​

 

احصائيات كورونا في مصر اليوم
13

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

189

الحالات الجديدة

6291

اجمالي اعداد الوفيات

99652

عدد حالات الشفاء

107925

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى