مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون

” بسبب العلاقة الشرعية ” الإعدام شنقًا لقاتل زوجته ونجليه فى الدقهلية

 خالد علم:

شهد رئيس مباحث مركز شرطة السنبلاوين فى تحقيقات النيابة العامة أن تحرياته السرية دلت على صحة ارتكاب المتهم الواقعة نتيجة خلافات زوجية بينه وزوجته المجني عليها الأولى، وبيت النية وعقد العزم على قتلها، وما أن ظفر بها حتى ارتدى قفازاً وأحكم قبضته على عنقها حتى خارت قواها، وأعقب ذلك بأن قام بالتخلص من نجليه بأن أطبق على عنقهما مستغلًا ضعفهما محدثاً إصاباتهم الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية

قد يهمك ايضاً:

شخص ينهي حياته بالقفز من أعلى أحد مباني وزارة الزراعة

ضبط 3 أشخاص حاولوا غسل 100مليون جنيه متحصلة من نشاطهم…

وشهد عادل رمضان متولي، نجار موبيليا ومقيم بعزبة السرسي مركز السنبلاوين،في تحقيقات النيابة العامة، بأنه على إثر خلافات زوجية بين نجلته المجني عليها والمتهم كان الأخير دائم التعدي عليها بالضرب وبتاريخ الواقعة حضر إليه المتهم وأنبأه أنه بالطرق على باب مسكنه لم يجيب أحد، فتوجه برفقته فأبصر المجني عليهم بداخله في حالة إعياء وتم نقلهم الى المستشفى وتنامى إلى علمه نشوب مشادة بين نجلته والمتهم قبيل وفاتها وأعزي قصد المتهم من التعدي على المجني عليهم إزهاق روحهم وأنبأه الطبيب داخل المستشفى أن الوفاة نتجت عن اسفكاسيا الخنق.

 

كان المستشار عبدالرحمن الشهاوي، المحامي العام لنيابة جنوب المنصورة الكلية، قد أحال “بهاء.م.ط.أ”، 34 عاما، محبوسا الى محكمة الجنايات المختصة لأنه في يوم 13 يناير 2024، بدائرة مركز السنبلاوين محافظة الدقهلية، قتل المجني عليها «سارة عادل رمضان هلال»، والطفلين «منى بهاء محمود، وإسلام بهاء محمود»، عمدًا مع سبق الإصرار بأن بيت النية وعقد العزم على قتلهم وأعد لذلك الغرض أداة «قفاز»، وما أن ظفر بهم حتى أحكم قبضته على عنقهم فأحدث إصابتهم الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية التى أودت بحياتهم على النحو المبين بالتحقيقات.

و قضت محكمة جنايات المنصورة اليوم الأربعاء بالإعدام شنقًا لعامل، وذلك بعد ورود الرأي الشرعي لفضيلة مفتي الجمهورية فى قرار إعدامه لإدانته بالتخلص من زوجته وأبناءه بخنقهم بإحدى قرى مركز السنبلاوين، بسبب رفض الزوجة العلاقة الشرعية لوجود مشاكل بينهما منذ فترة.. صدر الحكم برئاسة المستشار ياسر بدوي إبراهيم سنجاب- رئيس المحكمة، وعضوية كل من المستشار محمد حسن السيد عاشور، ومحمد صلاح حسن البرعي، ومصطفى محمود محمد.

التعليقات مغلقة.