مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

برج الحوت ..اعرف حظ برج الحوت

برج الحوت هو آخر برج من الأبراج السماوية الإثنى عشر في دائرة البروج ، أي قوس من دائرة مسار الشمس .

يظهر هذا البرج حاليا في الجهة الجنوبية للسماء .

 تمر الشمس من برج الحوت من 19 فبراير إلى 20 مارس وتكون الشمس في هذا البرج عند أواخر الشتاء.

في الماضي البعید کانت كوكبة الحوت في موقع هذا البرج ولهذا سمي بالحوت والیوم کوکبة فلکیة الدلو فیها نتيجة لتقدم محور الأرض.

برج الحوت هو البرج الثاني عشر من الأبراج الفلكية؛ و هو برجٌ مائي.        

عزيزي برج الحوت،أنت مفعم بالطاقة والتفاؤل، ولا عجب أن كل شيء تواجهه ينجح بسرعة وبكفاءة ويثمر نتيجة جيدة. إعجاب كل من حولك بك واضح ويعزز من ثقتك بذاتك.

 لكن احذر من التمادي في الأهداف نتيجة للغرور أو الكثير من التمحيص، لأن هذا الحظ الجيد الواضح سرعان ما سيتحول إلى سوء حظ.

مهنيًا: لا تقدم على قرارات مباغتة، وتجنّب الفضائح والمواجهات واتكل على نفسك ولا تطلب المساعدة من أحد.

خيارات متعددة ونجاحات كثيرة على الرغم من بعض التأخير والمماطلة أو تضاعف المسؤوليات.

تعيش بعض التفاؤل يكون دافعًا إلى مصالحة أو توافق بين الطرفين، وحتّى بعودة الأمور إلى طبيعتها

عاطفيًا: تشارك في مناسبات اجتماعية ضخمة، أو تقدم على تغييرات جذرية في حياتك، قد تكون زواجًا أو ارتباطًا كبيرًا يخصك أو يخص أحد الأحبّاء.

عاطفيًا: قلق وانزعاج، لا علاقة للحبيب بهما، بل بسبب هواجس ضاغطة أو مسألة عالقة .

صحيًا: خفف من ساعات الجلوس الطويلة، وخصص ساعة للقيام بنشاط رياضي مفيد.

تمنّي النفس بالحصول على جسم رشيق

 التمنّي وحده غير كاف، بل يجب أن يكون مترافقًا مع الإرادة.

برج الحوت اليوم

عزيزي برج الحوت،ما تزال في أسوأ الفترات في هذا الشهر، وبخاصة إذا كنت من مواليد 12 إلى 22 آب (أغسطس)، فأنت قد تعاني من بعض الأحداث عند الصباح تجعلك عصبيًا، فمن الأفضل الابتعاد عن أي قرار ولو كان صغيرًا، لأنه قد يكون خاطئاً.

حاول أن تكون أكثر تعقلًا لتحتفظ بمنصبك الرفيع في العمل، وهذا يفرض عليك المرونة وعدم التسرّع في اتخاذ القرارات.

عليك أن تقف إلى جانب الشريك ليتمكن من التعبير عن حقيقة مشاعره تجاهك، فهو حساس جدًا.

لا تدع المشاكل العائلية توقعك في أزمة صحية أنت بغنى عنها، فتزداد الأمور سوءًا.