Exclusiveفن وثقافة

انتخاب مكتبة الإسكندرية لفترة ثانية كعضو في اللجنة التوجيهية التابعة للتحالف الدولي لحفظ الإنترنت

نجحت مكتبة الإسكندرية في الاستمرار بموقعها كعضو فعال باللجنة التوجيهية التابعة للتحالف الدولي لحفظ الإنترنت (IIPC)، بعد إعادة انتخابها لفترة ثانية مدتها ثلاث سنوات، عقب إدلاء الممثلين الرسميين للمنظمة بأصواتهم في فبراير الحالي. وتعد اللجنة التوجيهية هي الهيئة التنفيذية للتحالف الدولي لحفظ الإنترنت (IIPC)، التي تضم حالياً 15 منظمة كأعضاء.

وستبدأ مكتبة الإسكندرية دورتها الثانية في الأول من يونية القادم، بعد الانتخابات التي انتهت بإعادة انتخاب 4 أعضاء آخرين وهم؛ مكتبة وأرشيف كندا، ومكتبة سويسرا الوطنية، والمكتبة الوطنية الإسبانية، ومكتبات جامعة كولومبيا، وفوز مكتبة مختبر لوس ألاموس الوطني، كعضو جديد باللجنة، وخسارة كل من مكتبة كرواتيا الوطنية، ومكتبة المانيا الوطنية، ومكتبة جامعة هارفارد.

وقد أُنشئ التحالف الدولي لحفظ الإنترنت كمنظمة تضم عددًا من الأعضاء عام 2003، بهدف تطوير أدوات ومعايير وممارسات أرشفة الإنترنت، مع تعزيز التعاون الدولي، واستخدام الإنترنت بشكل واسع النطاق.

وانضمت مكتبة الإسكندرية إلى التحالف الدولي لحفظ الإنترنت في أكتوبر عام 2010، سعياً منها لأرشفة الإنترنت كجزء حيوي من مختلف المساعي الرقمية لتوثيق التاريخ بشكل أفضل للأجيال القادمة، لتوفر بذلك فرص تعاون، وتبادل الخبرات في مجال أرشفة الإنترنت مع مؤسسات مختلفة حول العالم، ولتصبح بعد ذلك عضواً باللجنة التوجيهية بعد إعلان نتائج الترشح في عام 2017.

احصائيات كورونا في مصر اليوم
12

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

167

الحالات الجديدة

6211

اجمالي اعداد الوفيات

98981

عدد حالات الشفاء

106707

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى