مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون

النحراوى يعرب عن قلقه ازاء الإعلان للقاح الروسي المضاد لكورونا…ويحمل بوتن الأضرار الناجمة المستقبلية من اللقاح

فى مداخلة من الدكتور مصطفى النحراوى خبير السلامة والصحة وادارة المخاطر والازمات  لـ”جريدة مصر البلد الاخبارية”، أفاد بان كيف يتم الاعلان عن لقاح كوفيد 19 فيروس كورونا وقد مضى ثمانية شهور من ظهور الفيروس كورونا.

هذا شى لا يعقل لعدم اتقان مراكز الاختبارات للمده المتوقعة لأى لقاح جديد .

ولماذا لم تنشر روسيا حتى الآن دراسة مفصلة عن نتائج التجارب التي سمحت لها بتأكيد

كوفيد 19 فيروس كورونا هو الفيروس الذى ظهر له لقاح بعد مرور ثمانية اشهر مع العلم يوجد فيروس ايبوالا وغيرها منذ سنوات  والأمراض الخبيثة التي كانت من صنع الانسان منذ عشرات السنوات ولم يتواصل جميع مختبرات العالم الى لقاح لتك الامراض .

وأضاف الدكتور النحراوى أين مرحلة ما قبل الترخيص التى تتضمن مراجعة وتقييما لكل بيانات السلامة والفعالية المطلوبة التي جمعت خلال مرحلة التجارب السريرية.

قد يهمك ايضاً:

أهمية رقمنة القطاع الفلاحي في تعزيز الشفافية والكفاءة

ويشير النحراوى بأن الدراسات السريرية هي تجارب علمية يجرى تصميمها بهدف التحقق من أمان وفعالية مداخلة علاجية معينة لمرض معين ويكون فترة التجارب لا تنقص عن سنة تقريبا وذلك لضمن فاعلية اللقاح وعدم تكوين امراض اخرة يسببها اللقاح المعالج لمرض معين وذلك للسلامة  وعدم تدهور حالة المريض.

مع العلم هذه صفقة تجارية فاشلة لمن يستوردها لان العالم على ابواب مخاطر متتالية اكثر من كوفيد 19  وكذا مخاطر التعبيرات المناخية المحتملة فى أي لحظة.

ويحمل  النحراوى منظمة الصحة العالمية التي لم يظهر لها دورا فعال اثناء فاجعه فيروس كورونا بان تتابع آلية ترخيص للقاح وشروط الترخيص من المنظمة وذلك لسلامة وصحة لسبل الوقاية وعدم ظهور اضرار للمرضى بعد تناوله   ولكن أيضاً للأدوية.

ويطلب النحراوى المصنعون الترخيص المسبق لمنظمة الصحة العالمية لأنه بمثابة ضمان للنوعية.

كفانا الجري خلف السراب ونحن لدينا بمصر إبداع وعلماء .

تحيا مصر.

اترك رد