مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

الشباب المصري والروسي يناقشان مستقبل الذكاء الإصطناعي في أولي ورش العمل بالمنتدي

كتب -. حمدى شهاب:

ناقش المشاركون بمنتدى الشباب المصري الروسي الثاني مستقبل الذكاء الإصطناعي خلال أول ورش العمل بالمنتدي، والذي تنظمه وزارة الشباب والرياضة من خلال الإدارة المركزية للبرامج الثقافية والتطوعية بنسخته الثانية والمقام تحت عنوان “الإبتكار والذكاء الإصطناعي من أجل التنمية”، بالتنسيق مع وزارة الخارجية والوكالة الفيدرالية الروسية لشئون الشباب، وبالتعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، والتي تستمر فعالياته حتى ٩ اكتوبر 2021، في إطار عام التبادل الإنساني بين مصر وروسيا، الذي أطلقه الرئيس “عبد الفتاح السيسي” والرئيس “فلاديمير بوتين”.

وشهدت ورشة العمل الاولى تفاعلا من كلا الجانبين المصري والروسي حول تطبيق مجال الذكاء الاصطناعي في العديد من المجالات كالمحاماة والمحاسبة والطب والهندسة، حيث قام الجانبان بتطبيق عملى على العديد من الروبوتات التي تعمل بأحدث تقنيات الذكاء الاصطناعي وتعلم الالة، حيث قام كلا من الجانبين ببرمجة الروبوتات لتقوم بعمل بعض المهام مثل التعرف على هوية الشخص وتتبع الحركة الخاصة به، التعرف على ملامح الوجه والتفاعل مع الحركات البشرية من خلال خوارزميات محددة، كما قام الشباب المصرى ببرمجة الروبوتات لعمل مهام مختلفة مثل الخدمة في المطاعم لاحضار الطلبات الخاصة بالعملاء والتعرف على انواع المأكولات والمشروبات عن طريق تقنيات الذكاء الاصطناعي ومن ثم توجيهها الى المكان المحدد ، بالاضافة الى قيامهم ببرمجة روبوتات للعب كرة القدم وتوجيه الكرة الى المرمى باستخدام خوارزميات تعمل على مبدأ تعلم الالة والتعلم العميق والتي تعتبر من اهم التقنيات المرتبطة بالذكاء الاصطناعي .

قد يهمك ايضاً:

الاستعلام عن صلاحية الإقامة بدون الدخول لأبشر 1443

تطبيق حصص اونلاين للاندرويد والايفون

كما قام الشباب المصرى والروسي بزيارة احد المعامل التي تحتوى على العديد من المشاريع الخاصة بالطلاب والتي شارك بها طلاب الاكاديمية العربية في مسابقات محلية ودولية ومن اهم تلك المشاريع طائرة لاسلكية تعمل بتقنيات الذكاء الاصطناعي مزودة بكاميرات حديثة واجهزة رادار، خوذة ذكية مزودة بحساسات يقوم بقراءة اشارات المخ ومن ثم التحكم في اي شيء محيط عن بعد، وكذا غواصة الية يتم التحكم بها عن بعد للقيام ببعض المهام التي يصعب على الغواصين القيام بها، بالإضافة إلي طابعات ثلاثية الابعاد تم تصنيعها خصيصا لتخدم في مجال التصنيع ومجال طب الاسنان لتصنيع بعض الاجزاء بدقة عالية.

كما تعرف الشباب المصرى الامكانيات المتاحة والمعامل المجهزة للطلاب والتي تساعدهم على انجاز المهام الخاصة بهم، والتي ابهرت الشباب الروسي من خلال استخدام احدث الادوات والمعامل الذكية.

يذكر أن وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري(فرع العلمين الجديدة) قد نظمتا جولة تفقدية للمشاركين بالمنتدي لمدينة العلمين الجديدة بمنطقة الأبراج والحي اللاتيني، وكذا جولة داخل مقر الأكاديمية، بالإضافة الي تنظيم العديد من الجلسات.
ويشار إلي أن وزارة الشباب والرياضة عقب استقبالها للوفد الروسي يوم الخميس الماضي، استهلت برنامجها السياحي بزيارة منطقة الاهرامات وبرج القاهرة ومتحف الحضارات والهيئة العربية للتصنيع بجانب زيارة للقرية الذكية، وعقب ذلك توجه المشاركون الي محافظة الأسكندرية لزيارة مكتبة الأسكندرية.