Exclusiveحوادث

السجن 3سنوات عقوبة مقتل السوسانى بلطجى بسيون

كتب _ يوسف سلامة:

قضت اليوم  محكمة جنايات طنطا الدائرة الأولى، برئاسة المستشار جمال جمعة قطب، وعضوية المستشار سامى رجب بريك والمستشار يحيى مصطفى، بمعاقبة كل من “صبحى صلاح الفارة، وحمدى صلاح الفارة” بالسجن 3 سنوات، بتهمة قتل “أحمد السوسانى” بلطجى بسيون فى الجناية رقم ١٢٧٧ لسنه ٢٠١٧ جنايات طنطا.

وكان القتيل قد أفرج عنه فى 25 /4 /2017، وعاود إجرامه من جديد، وفور خروجه من السجن شاع الرعب والفزع بين سكان منطقته خشية من جرمه وورد بلاغ للمركز يفيد مقتل المذكور داخل شقته مطعونا بسكين خمس طعنات في البطن وثلاثة بالظهرحيث أمرت النيابة بنقل الجثمان مشرحة طنطا وتحديد مرتكب الواقعة حيث كشفت تحريات وعبقرية السيد رئيس المباحث ومعاونية في تلك الواقعه الي ان توصلت الي مرتكبي الواقعه صبحي صلاح سعد الفارة وشقيقه صلاح صلاح سعد الفارة وشهرته حمدى وأمرت النيابة العامة بضبطهما واحضارهما وتم التنسيق وضبطها

يذكر أن القتيل وشهرته “عاطف” المسجل خطر والمتهم فى 34 قضية متنوعة أغلبها هتك العرض، وذلك بعد أن كان يقوم بتهديد أولاد منطقته بمركز بسيون ويفرض عليهم إتاوات بالإكراه، ويقوم بهتك عرض الصبية، وخطف الإناث ومعاشرتهن بالإكراه تحت تهديد السلاح
وتبين أن الأول مصاب بجرح قطعي نافذ باليد اليمني بطول 4 سم وعمق 5سم والثاني مصاب بجرح قطعي بأصبع الإبهام الأيسر وسحجات أعلي العين اليمني جراء اعتداء المقتول عليهما حيث حاول المجني عليه التعدى جنسيا على أحد المتهمين تحت تهديد السلاح بعد استدراجه لشقته بالمساكن الشعبية بحى نصر الدين، وفور علم شقيقه أسرع إلى منزل المسجل خطر لإنقاذ شقيقه، وعندما حاول التعدى عليهما طعناه بالسكين التى كان يهدد بها الشاب أثناء محاولة التعدى عليه جنسيا، فسقط قتيلا .

misralbalad.com d8a7d984d8b3d8acd986 3d8b3d986d988d8a7d8aa d8b9d982d988d8a8d8a9 d985d982d8aad984 d8a7d984d8b3d988d8b3d8a7d986d989 d8a8d984d8b7d8acd989

misralbalad.com d8a7d984d8b3d8acd986 3d8b3d986d988d8a7d8aa d8b9d982d988d8a8d8a9 d985d982d8aad984 d8a7d984d8b3d988d8b3d8a7d986d989 d8a8d984d8b7d8acd989 4

 

 

 

احصائيات كورونا في مصر اليوم
18

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

112

الحالات الجديدة

5853

اجمالي اعداد الوفيات

93531

عدد حالات الشفاء

102625

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى