مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون
رئيس مجلس الإدارة: السيد حمدي   رئيس التحرير: كمال سعد
رئيس التحرير التنفيذي: خالد عامر

التضامن توقع مذكرة تعاون مع الشركة المصرية للمشروعات السياحية العالمية لتدريب وتشغيل 30 شابا من ذوي الهمم

كتبت – نهلة مقلد:                                                                                                                   شهدت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي اليوم (الثلاثاء) توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة التضامن الاجتماعي والشركة المصرية للمشروعات السياحية العالمية، بحضور محمد علي حسن العضو المنتدب للشركة المصرية للمشروعات السياحية العالمية.

وقع مذكرة التفاهم من جانب وزارة التضامن الاجتماعي منى شبراوى رئيس الإدارة المركزية للرعاية الاجتماعية، وعبد الحكيم حسن حسين رئيس قطاع المسئولية المجتمعية بالشركة؛ حيث تستهدف المذكرة تحويل أحد فروع مطاعم الشركة “بيتزا هت الجيزة” وتشغيله كاملاً بطاقم عمالة من الشباب ذوي الهمم والقدرات الخاصة من الصم وضعاف السمع، والتي تأتي انطلاقاً من استراتيجية وزارة التضامن لمد جسور الشراكة مع القطاع الخاص والقطاع الأهلي وكافة قطاعات المجتمع لتدريب وتأهيل وتمكين أصحاب الهمم وتوفير فرص عمل لائقة لهم ودمجهم في المجتمع.

التضامن

ويأتي ذلك تزامناً مع احتفال الشركة المصرية للمشروعات السياحية العالمية بمرور 25 عامًا على افتتاح أول فرع يعمل بطاقم كامل من ذوي الهمم من الصم وضعاف السمع “فرع كنتاكي الدقي”.

وقالت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى إن هناك تعاونًا فعالًا بين الوزارة والقطاع الخاص في مجالات عديدة ومنها برنامج فرصة لتدريب وتوظيف الشباب من الاسر الأكثر احتياجاً بالمناطق المستهدفة، مشيرة إلى أن هناك إصرارًا من القيادة السياسية في تحقيق حقوق الاشخاص ذوي الإعاقة سواء في أعداد الدستور أو التمثيل النيابي، كما أن الدولة في اتجاه لدمج الأشخاص ذوي الإعاقة، فضلا عن أن الوزارة بصدد تدشين موقع إلكتروني للباحثين عن وظائف عمل من الأشخاص ذوي القدرات الخاصة.

وأضافت وزيرة التضامن الاجتماعي أن استراتيجية عمل الوزارة ترتكز على محاور ثلاثة وهي الرعاية والحماية والتنمية الاجتماعية، مشيرة إلى أن الشباب والمرأة من أهم الفئات المستهدفة من عمل الوزارة، خاصة أن المشروعات التى يرتكز عليها عمل الوزارة تمس مصالح الشباب والمرأة بشكل مباشر مثل مشروعات الأسر المنتجة وتنمية المرأة الريفية وحماية المرأة من جميع ممارسات العنف وتنمية القرى الأكثر احتياجًا والخدمات الاجتماعية المتكاملة للأسرة والطفولة.

وأوضحت القباج أن وزارة التضامن الاجتماعى تعلي من شأن الشباب والمرأة في برامج الحماية الاجتماعية والتمكين الاقتصادي من حيث توفير فرص عمل وتدريب من أجل التوظيف، كما أنها هي جهة الإدارة المختصة بالإشراف على الجمعيات الأهلية ومؤسسات المجتمع المدنى، مشددة أن وزارة التضامن الاجتماعى بموجب هذه المذكرة ستقوم بتوفير الدعم التقني الممثل في مناهج التدريب للشباب، وتوفير مدرب محترف ومعتمد للغة الإشارة ومتخصص في إدارة تشغيل المطاعم وتدريب وتأهيل وتقييم الكوادر الفنية والإشراف والكوادر الإدارية لتخصص المطاعم، بالإضافة إلى توفير فرص التدريب للشباب والشابات”ذوى الإعاقة” أصحاب الهمم من الصم وضعاف السمع، وذلك لتأهيلهم للعمل بوظيفة عضو فريق عمل بمطاعم الشركة، وتعيين كل من يجتاز برنامج التدريب بنجاح فى وظيفة عضو فريق عمل بالمطعم.

وأكدت وزيرة التضامن الاجتماعي أن الصندوق القومي للإعاقة سيعمل على توفير التمويل للمبادرات القومية من تدريب العاملين وزراعة القواقع وتوفير السماعات، خاصة أن الاشخاص ذوي القدرات الخاصة ثروة قومية.

ومن جانبه، عبر السيد/ محمد علي حسن العضو المنتدب للشركة المصرية للمشروعات السياحية العالمية ش.م.م عن شكره لوزارة التضامن للدور الفاعل للوزارة والاهتمام الفعلي للوصول لذوي الهمم من الصم وضعاف السمع بالمؤسسات التعليمية المختلفة وكذلك بالمراكز والجمعيات الاهلية المختصة، وذلك لتعريف أبنائنا وبناتنا من ذوي الهمم بفرص التدريب والتوظيف، مضيفًا أن هذه نقطة البداية لحياة جديدة لذوي الهمم، فالشركة لديها برامج للتدريب والتأهيل لتمكين العاملين في التدرج والترقي للوظائف الفنية والاشراف والإدارة.

وتابع حسن: “منذ 25 عامًا انفردت أمريكانا بوعيها العميق بأهمية تمكين ودمج أبنائنا وبناتنا من ذوي الهمم والقدرات الخاصة، فقامت بدراسة إمكانية تشغيل مطعم بالكامل من شباب الصم وضعاف السمع وكان التحدي الأول هو الحفاظ علي سلامة أبنائنا، فتم أولا تأهيل المطعم ونظم التشغيل به لتلائم احتياجاتهم، حيث تمكنت الشركة من اختيار وتدريب فريق عمل متخصص في تشغيل المطعم، حتى أصبح لدينا الان 4 مطاعم كنتاكي ومطعم هارديز يتم تشغيل هذه المطاعم بواسطة فرق عمل من شباب الصم وضعاف السمع ويعمل بها 50 موظفًا من أصحاب الهمم من الصم وضعاف السمع”.

وأضاف ان للشركة رؤية خاصة لتفعيل دورها في المسؤولية المجتمعية وذلك بالمشاركة في التصدي للتحديات التي تواجه المجتمع واخطرها البطالة والفقر والتعليم، موضحًا ان الشركة قامت بالعديد من المبادرات بالشراكة مع الوزارات المعنية والمجتمع المدني لتقديم نموذج للتعليم من أجل التشغيل والذي أثمر عن انشاء  برامجين بكالوريوس متخصصة تمكن الشباب من التعليم مع العمل ، برنامج بكالوريوس زراعة تخصص انتاج داجني   وكذلك برنامج بكالوريوس إدارة و تشغيل المطاعم بالإضافة الي  برنامج متخصص بالكليات التكنولوجيا تخصص تشغيل المطاعم فضلا عن برنامج دبلوم مع المدارس الثانوية الفنية  تخصص مطاعم خدمة الوجبات السريعة و لقد أثمرت هذه البرامج عن تخريج أكثر من 5000 طالب وطالبة من التخصصات المختلفة، و توجت الشركة جهدها في التعليم من اجل التشغيل بالاتفاق مع مؤسسة مصر الخير و ذلك لإنشاء مجمع تعليمي متخصص في إدارة و تشغيل المطاعم بنظام 3+2+2 الذي يربط المسار التعليمي بالمسار الوظيفي.

وأوضح أن الشركة تسعى للتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي لإتاحة برنامج بكالوريوس إدارة وتشغيل المطاعم لأبنائنا وبناتنا من اصحب الهمم من الصم وضعاف السمع لتمكينهم من التقدم والترقي لمستويات الاشراف والإدارة وحصولهم على البكالوريوس في مجال تخصص إدارة وتشغيل المطاعم ونأمل أيضا في التعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي لإتاحة فرصة العمل اللائق للشباب من الاسر الأكثر احتياجا من المناطق الأكثر فقرا وذلك بتنفيذ برامج التدريب من اجل التشغيل والتعليم من اجل التشغيل واتاحتها للشباب المستهدف لبناء قدراتهم و تأهيلهم للحصول علي عمل لائق وبناء مستقبلهم الوظيفي.