Exclusiveأخبار الرياضة

الأهلي يتوج بطلا لكأس مصر للمرة الـ 37 في تاريخه بعد الفوز على طلائع الجيش بركلات الترجيح

كتب – أحمد مصطفى:

استطاع فريق نادي الأهلي من التتويج بكأس مصر للمرة الـ 37 في تاريخ، بعد فوز مساء اليوم السبت على طلائع الجيش  بركلات الترجيح بنتيجة 3/ 2 .

وكان الوقت الأصلي والإضافى للمباراة قد إنتهوا بالتعادل بهدف لكل منهما خلال  المباراة التي جمعتهما على ستاد برج العرب، في نهائي مسابقة كأس مصر.

 وبهذه النتيجة تمكن الأهلي التتويج بثلاث بطولات خلال هذا الموسم ، وهو الدورى الممتاز  ودوري أبطال إفريقيا وكأس مصر

وتأهل الأهلي للمباراة النهائية بكأس مصر بعد فوزه علي الاتحاد السكندرى بهدفين مقابل .

بينما تأهل طلائع الجيش للمباراة النهائية لكأس مصر للمرة الأولى في تاريخه بعد أن أطاح بالزمالك حامل اللقب بثلاثة أهداف مقابل هدف.

الشوط الأول

بدأ الأحمر المباراة بتشكيل مكون من: محمد الشناوي وعلي معلول وبدر بانون وأيمن أشرف ومحمد هاني وحمدي فتحي وعمرو السولية وحسين الشحات ومحمد مجدي أفشة وطاهر محمد طاهر ومروان محسن.‏

فرحة لاعبى الاهلى بالفوز

شهدت الدقائق الأولى من المباراة ضغطًا قويًّا من الفريقين، وانحصر اللعب في وسط الملعب دون خطورة على المرميين، ويتدخل حكم المباراة محمد الحنفي مرتين في الدقائق العشر الأولى، من خلال احتساب تسلل على الطلائع في الدقيقة التاسعة، والثانية على أفشة.

 

يحاول تجميع اللعب في منتصف الملعب، ويرسل معلول عرضية يبعدها دفاع الطلائع، ثم يمر أفشة ويطلق تصويبة قوية تمر أعلى العارضة، ويحتسب حكم المباراة تسللًا في الدقيقة ١٣.

 

يفرض الأهلي سيطرته على مجريات المباراة مع مرور الوقت، ويشكل خطورة واضحة على مرمى محمد بسام حارس الطلائع.

تضيع فرصة مؤكدة للأهلي في الدقيقة ١٦ بعد تمريرة عرضية من مروان محسن لمجدي أفشة داخل منطقة الجزاء، الذي أطلق تصويبة قوية تصدى لها حارس الطلائع.

ينطلق معلول من الجبهة اليسرى ويرسل عرضية خطيرة يبعدها دفاع الطلائع، ويتواصل الضغط ويرسل الشحات كرة طولية خطيرة في الدقيقة ٢٧ تمر أعلى اللاعبين إلى خارج الملعب.

يتدخل الشناوي ويحول الكرة إلى ضربة ركنية، ويلعب عمرو مرعى رأسية تمر بجوار القائم الأيسر.

تضيع فرصة جديدة للأهلي في الدقيقة ٣٤ بعد عرضية معلول قابلها مروان محسن الموجود أمام المرمى بالقدم، ولكن ينجح بسام حارس الطلائع في إنقاذ مرماه.

ضغط قوي ومتواصل من الأهلي بحثًا عن هدف التقدم، وفي الدقيقة ٣٧، يمرر الشحات لعلي معلول المنطلق داخل منطقة الجزاء ويطلق تصويبة قوية تمر أعلى العارضة.

الشوط الثاني

يواصل الفريق الأحمر الضغط في منتصف ملعب الطلائع، ويلعب الفريق على العرضيات في الدقائق الأولى من الشوط الثاني، وجاء أغلبها من الجبهة اليسرى ولكن دون خطورة، ويطلق السولية تصويبة تمر أعلى العارضة في الدقيقة ٥٧.

يدفع موسيماني بمحمود كهربا بدلا من طاهر محمد طاهر، الذي تعرض لإصابة بعد التحام قوي مع أحمد علاء في الدقيقة ٦٢.

يظهر الأهلي في الهجوم من خلال تسلم ثم تصويبة قوية من مروان محسن على حدود منطقة الجزاء، تمر أعلى العارضة.

في الدقيقة ٦٥ ينجح محمود كهربا في تسجيل الهدف الأول للفريق. وجاءت بداية الهجمة عن طريق أيمن أشرف، الذي لعب كرة طولية مررها مروان محسن بالرأس لكهربا داخل منطقة الجزاء، ليطلق تصويبة تمر على يسار محمد بسام تسكن الشباك.

يطالب محمود كهربا بضربة جزاء في الدقيقة ٧٢، ولكن حكم المباراة يحتسب خطأ عكسيًّا ويشهر البطاقة الصفراء له.

تضيع فرصة خطيرة للاهلي في الدقيقة ٧٣ بعد تمريرة رائعة من الشحات لمروان محسن المنطلق داخل منطقة الجزاء والذي أطلق تصويبة قوية تصدى لها حارس الطلائع.

يحتسب الحنفي خطأ على طلائع الجيش بعد اللجوء إلى الفار، الذي أكد تعرض بدر بانون للإعاقة داخل منطقة جزاء الأهلي في الدقيقة ٨١.

يدفع موسيماني بأكرم توفيق بدلا من حسين الشحات في الدقيقة ٨٤.

يحتسب الحنفي ٧ دقائق وقتا بدلًا من الضائع، ويسجل ناصر منسي البديل هدف التعادل من رأسية في الدقيقة الثانية.

ويشهر الحكم البطاقة الحمراء لأحمد علاء بعد تدخل عنيف وقوي مع مروان محسن.

تمر الدقائق الأخيرة دون تعديل في النتيجة، ويطلق الحكم محمد الحنفي، صافرة نهاية الشوط الثاني والمباراة بتعادل الفريقين، ويلعب الفريقان نصف ساعة على شوطين.

محمود عبد المنعم، لاعب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي، سجل الهدف الأول للأهلي في مرمى طلائع الجيش، في الدقيقة 65، من زمن المباراة التي تجمع الفريقين على استاد برج العرب بالإسكندرية في نهائي كأس مصر، لتصبح النتيجة تقدم الأهلي 1- صفر.

الشوط الأول الإضافي

بدأ الشوط الأول الإضافي من المباراة  في نهائي كأس مصر بضغط مكثف من لاعبي الأهلي، بحثًا عن هدف التقدم، وذلك وسط محاولات من لاعبي الطلائع أيضًا، لإدراك الهدف الثاني، حيث تصل الكرة إلى حسين السيد الظهير الأيسر لطلائع الجيش، الذي يسدد الكرة ضعيفة تصل إلى محمد الشناوي حارس الأهلي.

وتصل الكرة إلى عمرو السولية على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة ٩٨، يسددها ضعيفة تصل إلى محمد بسام حارس مرمى الطلائع.

وتتوقف المباراة لإصابة محمد بسام حارس مرمى طلائع الجيش.

ويعود عمرو السولية للتسديد من جديد في الدقيقة ١٠٥، ولكن تمر الكرة بجوار مرمى المنافس، لينتهي الشوط الأول الإضافي باستمرار التعادل الايجابي بين الفريقين بهدف لكل منهما.

انتهت المباراة  بالتعادل الإيجابي 1-1، ليحتكم الفريقان إلى ركلات الجزاء الترجيحية.

الشوط الثالني الإضافى

بدأ الشوط الثاني الإضافي بضغط مكثف من لاعبي الأهلي بحثًا عن هدف التقدم، حيث يسدد حمدي فتحي تسديدة قوية من على حدود منطقة الجزاء تمر بجوار مرمى طلائع الجيش.

ويجري موسيماني تغييرين جديدين بنزول صلاح محسن وناصر ماهر على حساب مروان محسن وحمدي فتحي.

وينحصر اللعب في منتصف الملعب مع استمرار محاولات لاعبي الأهلي لإدراك هدف التقدم.

وتستمر محاولات لاعبي  وسط دفاع مستميت من لاعبي الطلائع، حتى يحصل الأهلي على ضربة ركنية جديدة في الدقيقة 116، تنتهي بتسديدة من كهربا تعلو عارضة فريق الطلائع.

ويهدر صلاح محسن فرصة تهديف جديدة، بعد أن استغل عرضية أفشة وحولها برأسه إلى جانب مرمى المنافس.

إقرأ أيضا: تعرف على تشكيل الأهلي أمام طلائع الجيش في نهائي بطولة كأس مصر

وتمر الدقائق الأخيرة من أحداث الشوط الإضافي الثاني دون خطورة، لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي 1-1، ويصل الفريقان إلى ركلات الجزاء الترجيحية.

احصائيات كورونا في مصر اليوم
59

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

1022

الحالات الجديدة

8421

اجمالي اعداد الوفيات

121072

عدد حالات الشفاء

153741

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى