مقالات

أحمد سلام يكتب عشية شم النسيم !

بقلم أحمد سلام 

هو عيد الربيع الذي تحتفي به مصر بطقوس فرعونية لم تتغير تقترن بتلوين البيض قبل تناوله في الافطار وتناول السمك المملح بمسمياته المختلفة. كل هذا في الهواء الطلق في الحدائق والمتنزهات في مشاهد عنوانها الفرحة التي عاشتها مصر منذ سالف الاعوام الي ان حل موعده هذا العام تزامنا مع طاعون قاتل استلزم محاذير صارمة تعجل باستحالة اتمام طقوسه هذا العام حيث يحل الاثنين 20 ابريل.!
عشية شم النسيم كل المشاهد تنطق بحتمية قرار بحظر تجوال شامل يمتد من مساء الاحد19 ابريل حتي صباح الثلاثاء 21 ابريل توقيا لتبعات عدم الالتزام من جانب من يصرون علي تجاهل محاذير انتشار فيروس كورونا القاتل.
خليك في البيت شعار قومي يوم شم النسيم ولكن في مصر يستحيل الالتزام والمشاهد جلية وهنا لابد من فرض الامر بالقوّة لان الانفلات من مسببات الممات .!
اغلاق الكعية المشرفة وحظر العمرة وغلق ابواب المساجد والكنائس امام الصلاة ضرورة في سبيل توقي انتشار فيروس كورونا القاتل .ذاك يعني انها لامجال للعبث ولاننسى ماحدث في الاسكندرية في بواكير حظر التجول يوم ان خرج من خرجوا للبحر وهو ما استلزم المنع بقرار من المحافظ.
حظر التجوال الكامل يوم شم النسيم ضرورة في ظل مشاهد عدم الالتزام المعهودة وقد استوقفني تصريحا لمحافظ البحر الاحمر بانه لو اضطرته الظروف للوقوف في مدخل محافظته يوم شم، النسيم لمنع الدخول لقضاء اجازة شم النسيم بها سيفعل.!
اليقين ان هذا التصريح للتحذير وللحث علي عدم السفر لقضاء يوم اجازة شم النسيم علي شواطيء البحر الأحمر وعمليا صعب ان يفعلها المحافظ فهناك من يتواجدون في البحر الاحمر قبل المناسبة وهنا يستلزم الأمر حظر كامل في عموم مصر.
.عشية يوم شم النسيم وطقوسه التي توارثها الشعب المصري لابد من الالتزام حفاظا علي ارواح المصريين من توابع انتشار طاعون قاتل وهنا لابد وان يقترن الامر بالقوة ان استلزم الأمر قرين حظر كامل للتجوال والتنقل لمحاسبة المنفلتبن.
ويستمر الدعاء بأن تزول هذه الكارثة. حفظ الله مصر من كل سوء.
#احمد_محمود_سلام

احصائيات كورونا في مصر اليوم
11

الوفيات الجديدة

الحالات السلبية

177

الحالات الجديدة

6166

اجمالي اعداد الوفيات

98624

عدد حالات الشفاء

106060

اجمالي اعداد المصابين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى