مصر البلد الاخبارية
جريدة - راديو - تليفزيون

أحمد سلام يكتب البطل الأول لمعركة مديرية الإسماعيلية

6

بقلم احمدمحمودسلام

وزير داخلية مصر إبان معركة الإسماعيلية الغائب عن كل تكريم تغييب مستمر للتاريخ يستلزم إنصاف الراحل فؤاد سراج الدين باشا فهو من أصدر أوامره للضباط في مديرية الإسماعيلية بالقتال ضد القوات البريطانية حتي آخر طلقة وكانت معركة رجال البوليس في 25 يناير 1952 التي وثقت بطولة رجال أثبتوا أن شرف المقاتل في الذود عما يحميه حتي الموت .

 

حديثي علي هامش الحدث الذي ضرب فيه رجال البوليس أروع المثل في البطولة ليتخذ عيدا للشرطة وقد كرمت الدولة المصرية عقب ثورة 23 يوليو أبطال المعركة وتعدد التكريم لرموز عظام في تاريخ وزارة الداخلية إلا وزير الداخلية فؤاد سراج الدين .!
الحديث عنه يفرض نفسه بقوة ذاك لأنه يفتح المجال لحديث آخر عن الساسة في مصر الملكية وقد تم تغييب التاريخ .

 

فؤاد باشا سراج الدين قامة تاريخية في الحياة السياسية المصرية لاينال منها أحاديث وصم مرحلة ماقبل 23 يوليو 1952 بالعهد البائد.!
فؤاد سراج الدين أحد أقطاب الوفد في مصر الملكية
واليقين هنا أن حزب الوفد هو لسان حال مصر وقد خرج من زخم ثورة 1919 التي كان أيقونتها سعد باشا زغلول. إعتقل بعد الثورة باعتبار أنه من العهد البائد.

 

قد يهمك ايضاً:

أحمد سلام يكتب “مجدي مهنا ” في ذكراه

30 مليار دولار دخل السياحة في 2030

بين الاقسام 1

اعتقله الرئيس السادات ضمن من اعتقلهم في5 سبتمبر 1981.
عاود حزب الوفد للمشهد السياسي من جديد بحكم قضائي عام 1984.
ظل رئيسا لحزب الوفد الجديد حتي وفاته في 9 اغسطس 2000.
تبرع بقصره في الدقي ليكون مقرا لحزب الوفد.

 

كل من عاصروه أكدوا علي وطنيته وحبه لمصر وهو ما يستلزم أن يوضع في المكانة التي تليق بسياسي مصري لايمكن محو سيرته لمجرد أنه من مرحلة ماقبل ثورة يوليو.
في ذكري معركة الإسماعيلية فى 25 يناير 1952 وكل ذكري فؤاد سراج الدين نسيا منسيا .
عيد الشرطة بسبب معركة الإسماعيلية وقد إتسع الأمر ليشمل تكريم سنوي لأبطال قدموا أرواحهم فداء للوطن.

 

تكريم هذا العام2023 شمل إسم اللواء عبد الكريم درويش والنقيب صلاح ذو الفقار الذي ترك العمل في الداخلية لإحتراف التمثيل.
يقينا ملحمة الإسماعيلية وثقت بطولات كل من شاركوا فيها بداية من الضابط مصطفي رفعت
حديث التكريم يغيب عنه فؤاد سراج الدين الغائب الحاضر في كل ذكري لمعركة الإسماعيلية .

 

ماذا لو أصدر أوامره بالاستسلام للإنجليز .؟!
لم يفعلها وتحمل المسؤولية بحكم موقعه وزيراً للداخلية .
المقال بغية الإنصاف المبتغي أن تتولاه مصر الرسمية في حق وزير الداخلية البطل الأول في ملحمة مديرية الإسماعيلية….فؤاد سراج الدين.
بعث التاريخ يفرض نفسه بقوة مع تداول الأيام فقد مضي علي ماجري71 عاما.

 

تحية إجلال وتقدير إلي روح المرحوم فؤاد سراج الدين وكل أبطال معركة الإسماعيلية من رجال البوليس.
تحية إجلال وتقدير إلي شهداء الشرطة المصرية لأجل أن يحيا الوطن في أمن وأمان واستقرار.
#احمد__محمود__سلام

التعليقات مغلقة.