أحزاب ونواب

حب الوطن : زعيم المعارضة التركية لقن اردوغان درسا قاسيا عن مكانة وقيمة مصر وقائدها

كتبت – داليا على:

وجه المستشار أسامة عبد الجواد نائب رئيس ائتلاف حب الوطن تحية قلبية لزعيم المعارضة التركية كمال كليجدار أوغلو رئيس حزب الشعب الجمهوري على كلمته المهمة التي طالب فيها من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالتخلي عن جماعة الإخوان الإرهابية والمصالحة مع مصر.


وقال ” عبد الجواد ” في بيان له أصدره اليوم أن زعيم المعارضة التركية لقن اردوغان درسا قاسيا عندما قال في كلمته بالنص : “إذا أرادت تركيا ألا تخسر في السياسة الخارجية وأرادت أن تكسب أولا لابد أن يتخلى أردوغان عن الإخوان لابد أن يتركهم ما هؤلاء الإخوان؟؟.. نحن نعيش في الجمهورية التركية ومصلحة الجمهورية التركية تعلو على أي شيء”.

وقال ” أوغلو ” موجها حديثه ل ” اردوغان ” : “ثانيا.. عليك أن تتصالح مع مصر.. لماذا نتصارع مع مصر.. نحن لدينا تاريخ مشترك مع مصر.. ولدينا ثقافة مشتركة مع مصر.. لماذا نتصارع.. بأي داعٍ نتصارع؟؟” .. تركيا تدفع الثمن غاليا لهذا الصراع.. لابد أن نرسل سفيرًا برسالة مصالحة إلى مصر.. ولابد أن نتصالح مع مصر.. نحن لدينا ثقافة مشتركة ولدينا تاريخ مشترك”.

وتساءل المستشار أسامة عبد الجواد قائلا : هل يستوعب السلطان التركي المهووس رجب طيب اردوغان رسالة زعيم المعارضة التركية ؟ وهل سيتخلى عن جماعة الإخوان الإرهابية ويسلم قياداتها الإرهابية داخل الاراضى التركية لمصر ؟ وهل سيتوقف اردوغان سلطان الدم والإرهاب عن دعمه للإرهاب والإرهابيين في ليبيا ؟ وأعتبر ” عبد الجواد ” كلام زعيم المعارضة التركية عن مصر دليل قاطع عن مكانة مصر وقائدها البطل الزعيم الرئيس عبد الفتاح السيسى ودورها الريادي والمحوري والتاريخي تجاه جميع القضايا الدولية والإقليمية مؤكدا أن زعيم المعارضة التركية عبر عن الرأي العام المصري بجميع اتجاهاته وانتماءاته السياسية والحزبية والشعبية تجاه جميع القضايا التي جاءت في كلمته بصفة عامة وتجاه العلاقات الطبية والتاريخية بين الشعبين الشقيقين المصري والتركي بصفة خاصة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق