أحزاب ونواب

برلماني : تصعيد الشباب في المناصب القيادية خطوة هامة لصالح المواطن والدولة لمحاربة فساد المحليات

كتب – محمد عيد:

صرح المهندس علاء والى عضو مجلس النواب ، ورئيس لجنة الإسكان  السابق بالبرلمان أن الرئيس عبد الفتاح السيسى حقق حلم طال إنتظاره بضخ دماء جديدة من الشباب في المناصب القيادية والتي تعد خطوة هامة لصالح المواطن والدولة المصرية لمحاربة فساد المحليات وإبراز صورة إيجابية عنها يشعر بها المواطن والقضاء على البيروقراطية والروتين الذى خلف  ورائه سلبيات كثيرة تتطلب سرعة تقديم حلول وخطط جديدة للتحديات وتبني رؤى مختلفة في حل المشاكل من خلال العمل الميدانى وليس المكتبى .

وقال النائب ” علاء والى ” أن المحليات بها ملفات مزدحمة بمشاكل المواطنين منها مشروعات خدمية معطلة يأتي على رأس أولوياتها مياه الشرب والصرف الصحى بالقرى والنجوع والمشروعات المعلقة منذ سنوات طويلة إلى جانب ملف الصحة والتموين والتعليم وغيرها من الخدمات التى يحلم المواطنون بتحقيقها له من قبل المسئول وبالتالي سوف يكون هناك رد فعل إيجابى قوى في تحرك هؤلاء الشباب وإحداث نهضة حقيقية في المحليات .

وأضاف المهندس ” علاء والى ” أن الرئيس السيسى وضع الشباب على  الطريق الصحيح بتأهيلهم وتدريبهم في مختلف المجالات لتوليهم مناصب قيادية وتنفيذية وصناعة كوادر شبابية جديدة من المحافظين ونوابهم ، يكونوا قادرين على تحمل المسئولية وإتخاذ القرار ، مؤكداً أن تصعيد الكوادر الشبابية  سوف يكون له آثار إيجابية قوية على أرض الواقع تصب في صالح المواطنين من خلال العمل والتحرك الميدانى للاستماع إليهم وحل مشاكلهم الفردية والجماعية خاصة فى القرى والنجوع.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق