أحزاب ونواب

أمانة المتابعة والتواصل الاجتماعي بمستقبل وطن تعقد لقائها التنظيمي الأول بالغربية

كتب _ يوسف سلامة

عقدت أمانة المتابعة والتواصل الاجتماعي بمحافظة الغربية، لقائها التنظيمي الأول ، تحت رعاية المهندس أشرف رشاد الشريف رئيس الحزب ، بحضور كل من حمدي شهاب أمين مساعد أمانة المتابعة والتواصل الاجتماعي بالأمانة المركزية لحزب مستقبل وطن ، والمحاسب محمد عريبي امين الحزب بالغربية، والدكتور أحمد حماد الامين المساعد بالحزب، والدكتور شادى النمر امين المتابعة والتواصل الاجتماعي بالغربية وبحضور كافة أمناء المراكز والوحدات بالمحافظة.

من جانبه، أكد حمدي شهاب علي ضرورة الانتهاء من تشكيلات الأمانات الفرعية على مستوى المراكز والوحدات الحزبية، وكذلك ضرورة مشاركة أمانة المتابعة والتواصل الاجتماعي في الفعاليات التي تنظمها كافة أمانات الحزب لابراز دور الحزب في الشارع المصري، موضحاً ضرورة عمل تقرير لقياس الرأي العام حول القضايا التي تشغل بال الرأي العام بالمحافظة ، وإعداد الدراسات وتحديثها لتقديم صورة واقعيه عما يحيط بامانات الحزب بالمحافظة من نقاط ضعف ونقاط قوه للإرتقاء بالعمل الحزبي بمحافظة الغربية.

وأضاف “شهاب” ان هناك تعاون مشترك مع امانة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في إعداد خطط الحزب واستراتيجيته في مواجهة أخطاء التواصل الاجتماعي وكيفية الإستفادة من مميزاته لصالح الوطن والمجتمع ، ورفع تقارير عمل الامانة الشهريه للأمين العام بالمحافظة، لافتاً الي ضرورة جاهزية أمانة المتابعة والتواصل الاجتماعي لتنفيذ ما يسند إليها من تكليفات من امين الحزب بالمحافظة وهيئة مكتبه.

من جانبه أكد المحاسب محمد عريبي امين الحزب بالغربية، على توفير كافة سبل الدعم اللازم لأمانة التواصل الإجتماعى بالمحافظة بما يحقق هدفها للارتقاء بالعمل الحزبي بالمحافظة.

وقال الدكتور شادي النمر أمين المتابعة والتواصل الاجتماعي بالغربية اننا نعمل داخل الأمانة بروح الفريق الواحد بما يحقق أهداف الأمانة والحزب في مواجهة التحديات وابراز الإيجابيات داخل محافظة الغربية، ومد يد العون لكافة الأمانات والتعاون البناء معها ، موضحاً دور الامانة في المشاركة المجتمعية للحزب وإعداد التقارير ومواجهة الشائعات التي تبث عبر شبكات التواصل الاجتماعي لما لها من خطورة في عرقلة مسيرة التنمية التي تشهدها مصر الآن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق